Tweet سوق ربك .. كارثة تحدث عن نفسها - منتديات الحصاحيصا
  التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة الرئيسية البحث الخروج  
آخر 10 مواضيع
اليوم التاسعه مساء علي الجزيرة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1744 )           »          ده ماسلامك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1542 )           »          الفهم قسم (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1603 )           »          ﻣﻨﻮ ﺍﻻﺩﺍﻙ ﺟﻮﺍﺯ ﻟﻠﺤﺐ؟ (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1577 )           »          خواطر (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1505 )           »          الدورة التدريبية مستشار الإدارات القانونية (الكاتـب : مى محمد احمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1534 )           »          اسأل نفسك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 2012 )           »          الســــــــــلام عليكـــــــــــــــــــم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 2182 )           »          خمسون قاعدة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1575 )           »          الدورة التدريبية إعداد الموازنات الحكومية والحسابات الختامية (الكاتـب : مى محمد احمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1669 )


   
العودة   منتديات الحصاحيصا > «۩۞۩-المنتدي العام-۩۞۩» > المنبر الحر
   

المنبر الحر المنبر المفتوح لمناقشة جميع القضايا

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
   
قديم 11-21-2015, 07:50 AM   #1


الصورة الرمزية محمد ابوعمر
محمد ابوعمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 12-28-2017 (11:59 AM)
 المشاركات : 50,970 [ + ]
 التقييم :  413
 الدولهـ
United Arab Emirates
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 اوسمتي
ملك الحصريات  أوفياء المنتدي  درع التميز  درع الابداع 
لوني المفضل : Mediumblue
1547 110 سوق ربك .. كارثة تحدث عن نفسها










سوق ربك .. كارثة تحدث عن نفسها
تحقيق وتصوير: عباس عزت
يفرح مواطنو ولاية النيل الأبيض بهطول الأمطار ويعتبرونها فأل خير وبركة، لكن تجار السوق المركزي بمدينة ربك حاضرة الولاية استثناءً من هذا الفال الحسن، حيث ينظرون للأمطار على أنها نذير كارثة بما تسببه لهم من مشاكل، فما أن تهطل أقل كمية من المطر على المدينة حتى تتحول الشوارع إلى بحيرات ومياه راكدة يصعب معها التحرك حتى مشياً على الأقدام، ليس هذا فقط، بل تتسبب تلك البرك والمستنقعات الآسنة في نشر الروائح الكريهة بسبب تعفن المياه بعد اختلاطها بالنفايات التي يصعب جمعها بعد اختلاطها بالأوحال.
وكانت مدينة ربك قد شهدت يوم الأربعاء الماضي هطول أمطار قوية لم تتجاوز نصف الساعة حتى أغرقت معظم شوارع وأزقة المدينة، مما يفضح هشاشة البنيات التحتية للمدينة، وبناءً على اتصالات هاتفية من بعض تجار السوق المركزي في مدينة ربك - التي أقيم فيها هذه الأيام لإجراء جزء من سلسلة تحقيقات المنسي في ولاية النيل الأبيض - طالبين مني الحضور بكاميرتي لعكس معاناتهم عند هطول الأمطار.
وعندما لامست قدماي شوارع السوق المركزي بحاضرة ولاية النيل الأبيض بعد هطول الأمطار، وجدت نفسي أسير وسط مستنقعات وبرك مياه آسنة تملأ شوارع سوق ربك وتحاصر مواقف الحافلات وتعطل الحركة التجارية.. قسم اللحوم والخضار بالسوق المركزي بدأ محاصراً بالمياه الآسنة التي تختلط ببقايا اللحوم والخضروات التالفة، فغابت أبسط شروط النظافة والصحة، تماماً كما غاب الزبون وبقي الباعة ينتظرون انحسار (هذه البحيرة الآسنة، وينتظرون من المحلية مساعدتهم)، حسب تعبير إحدى بائعات الخضار بالسوق.
فشوارع السوق تحولت إلى بحيرات آسنة، وأصبحت الوسيلة الأكثر استخداماً لعبور شوارع السوق الموحلة هي عربات الكارو التي تجرها الحمير، والتي تحوَّل أصحابها من نقل البضائع إلى نقل الأشخاص الذين يشكون من عدم صلاحية الطرق التي يستعملونها في تنقلاتهم والتي تغمرها الأوحال وتتحول إلى مجاري مائية كلما تساقطت الأمطار، حيث ناشدوا السلطات المعنية التدخل العاجل .
قصة المعاناة هذه أعادتها للواجهة أمطار يوم الأربعاء الماضي التي شلت الحركة في قلب السوق الذي يعتبر واحداً من أهم أسواق ولاية النيل الأبيض الذي أغلق أغلبه أبوابه وتعطل العمل فيه، وبات ما بداخله محاصراً بالمياه، فانشغل أصحاب المتاجر بإزالة المياه ومحاولة توجيهها بعيداً عن الدكاكين، لكن البعض لم ينجح في ذلك، حسبما يقول التاجر عبدالله بخيت موسى.
ويقول عبدالله في حديثه لـ(التيار): إن سكان مدينة ربك باتوا يشعرون بالقلق مع حلول موسم الأمطار كل سنة نظراً لما يعانونه من متاعب، فالنشاط التجاري في السوق يتعثر، والدكاكين تحاصرها المياه ويضطر بعضنا للجلوس بالمنازل لصعوبة التجول في شوارع السوق،وختم حديثه قائلاً: (رغم هذه المعاناة المستمرة منذ سنوات، ظلت تدخلات محلية ربك غائبة، واقتصرت على الاعتماد على حرارة الشمس التي تساعد في تبخر القليل من مياه الأمطار وتحوِّل الجزء الأكبر إلى أوحال نتنة)، وما زلنا ننتظر من المحلية القيام بدورها كاملاً في ردم برك المياه الآسنة المنتشرة في شوارع السوق ومواقف الحافلات.
الحاجة فاطمة، وأم محمد بائعتا خضار بالسوق المركزي أكدن أنهن يضطررن عند هطول الأمطار للعبور على عربات الكارو التي تجرها الحمير إلى مكان عملهن بالسوق، حيث يتعذر دخول البكاسي والعربات الصغيرة بسبب الأوحال والبرك المنتشرة بشوارع السوق.
ويقول مواطن فضَّل حجب اسمه: عندما تهطل الأمطار يتحول وسط المدينة إلى برك مائية وأوحال يجب تجنبها، ولذلك نقضي وقتاً أطول في البحث عن طرق فرعية ومنعرجات ضيقة توصلنا إلى المكان الذي نقصده، ناهيك عن مناظر البرك والمستنقعات النتنة، إنه منظر مشين.
ويشتكى العديد من سكان وسط المدينة، من الظروف المزرية التي يعيشونها كلما حل فصل الخريف، حيث تتجمع مياه الأمطار في السوق المركزي مشكلة بركاً كبيرة تجعلهم في بعض الحالات غير قادرين على الوصول إلى المحلات التجارية التي تحاصرها المياه ويضطرون إلى استخدام معابر مهيأة بالحجارة والطوب والأخشاب.
ويقول تاجر من سوق ربك: إننا نعاني من سوء تصريف مياه الأمطار منذ زمن بعيد، مضيفاً ‏‎frown رغم صرف الملايين على مشاريع التصريف إلا أننا لم نلحظ تطوراً في ذلك، فعندما تهطل الأمطار تجد الشوارع ممتلئة بالمياه في الوقت الذي يصعب على مجاري السيول تصريفها نظراً لصغرها، خاصة في مواقف المواصلات العامة وبالقرب من مكان بيع اللحوم والخضروات، وأوضح أن كل شوارع السوق تعاني من الإهمال الواضح في مشاريع تصريف السيول، مؤكداً أن الأسباب في تراكم المياه في الجانب الجنوبي للسوق، هو قيام برج بنك التضامن الإسلامي على مجاري السيل الطبيعية.
وطالب مواطنون آخرون بالتدخل العاجل للمسؤولين وخاصة الوحدة الإدارية بسوق ربك لإيجاد الحلول السريعة والناجعة لوقف تحول الشوارع لمستنقعات لتوالد الذباب والبعوض.
مشاهد نقلتها بالكاميرا، تحكم الحياة في سوق مدينة ربك، فتروي من جديد حكاية ألم تتكرر كل سنة، وتتجدد معها معاناة سكان هذه المدينة في كل موسم أمطار.



 
 توقيع : محمد ابوعمر

مواضيع : محمد ابوعمر



رد مع اقتباس
قديم 11-21-2015, 07:51 AM   #2


الصورة الرمزية محمد ابوعمر
محمد ابوعمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 12-28-2017 (11:59 AM)
 المشاركات : 50,970 [ + ]
 التقييم :  413
 الدولهـ
United Arab Emirates
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Mediumblue
افتراضي



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
 توقيع : محمد ابوعمر

مواضيع : محمد ابوعمر



رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كارثة صحية في مستشفي بحري بكري حاج احمد المنبر الحر 0 08-11-2014 12:18 PM
كارثة بجوبا محمد ابوعمر المنبر الحر 0 09-05-2012 08:16 AM
كارثة المؤتمر الوطني على السودان بكري حاج احمد المنبر الحر 0 03-03-2012 01:57 PM
الانقاذ حكمت على نفسها : يا البترول يا بيت أبوي حسن عمر احمد ادريس المنبر الحر 4 02-04-2012 04:42 PM
جنت على نفسها براقش طارق عبدالرحمن السيمت المنبر الحر 8 06-22-2011 09:12 AM


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012
 
المنبر الحر
Tweet