آخر 10 مواضيع
زفة المولد (الكاتـب : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 241 )           »          كل عام وانتم بخير (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 751 )           »          المنتدي يفتقد عضويته (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 817 )           »          فاتونا (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 665 )           »          حظي أغرب حظ أشوفه.. ا (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 766 )           »          كيدي العوازل (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 596 )           »          صباحكم قشطه (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 688 )           »          اليوم التاسعه مساء علي الجزيرة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3624 )           »          ده ماسلامك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3144 )           »          الفهم قسم (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3371 )


العودة   منتديات الحصاحيصا > «۩۞۩- منتدى الأدب والفنون -۩۞۩» > المنتدى الأدبي الثقافي > قسم المكتبات
قسم المكتبات توثيق اعمال كل السودانيين في مجال الشعر و الكتابة والنثر والقصة...



إضافة رد
قديم 02-24-2012, 06:44 AM   #1


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
 اوسمتي
درع الابداع  درع التميز 
لوني المفضل : Cadetblue
Icom23 الشاعر/ محمد بشير عتيق



الشاعر/ محمد بشير عتيق

نشأ الشاعر الراحل محمد بشير عتيق في امدرمان حيث بدأ دراسته الاولية ثم انتقل الى مدينة عطبرة مع والده وعمل بالسكة الحديد ويقول عتيق عن تلك الفترة انه كان يتابع اغنيات ذلك الزمن وكتب بعض الاشعار وقام بارسالها للمطرب كرومة وبعد ان قدمها كرومة للمجتمع جاء عتيق واستقر بام درمان في حي ابوروف في منتصف الاربعينيات ومن هنا بدأت صلته بالشعر والفن وشعراء الحقيبة فقدم عددا كبيرا من الاغنيات بعد ان وجد التشجيع من شعراء الحقيبة العبادي وود الرضي وسيد عبد العزيز وعبيد عبد الرحمن وعبد الرحمن الريح فكتب (الرشيم الاخضر) و (حارم وصلي مالك) و (هل تدري يا نعسان) و (من أول نظرة) و (يا ناعس الاجفان) و (كلما تأملت حسنك يا رشيق) و (ارجوك يا نسيم روح ليه) وغيرها من الاعمال وصار من شعراء الحقيبة المجيدين.
بعد ذلك كانت له صلة ممتدة مع الراحل علي المك الذي كان معجباً بشعره وساعده في طباعة ديوانه الذي سمى ديوان (عتيق) في دار نشر جامعة الخرطوم التي كان يعمل بها المرحوم علي المك.
وظل محمد بشير عتيق في مؤسسة اتحاد شعراء الاغنية السودانية وظل يشارك عبر كافة الاجهزة الاعلامية كضيف مع كبار الشعراء والمطربين وظل كذلك عضواً فاعلاً في لجان النصوص الشعرية حتى بداية التسعينيات.
ثم التقى في دار النشر بمكتب علي المك بالاستاذة منى محمود فالهمته اشعاراً جمعها في ديوان اسماه (امنيات في اغنيات) حيث ورد في بعض منها:
الحب يامناي في جوفي جزرو ومدو
وعلق روحي فوق وهيامي جاوز حدو
قاضي هواك امر باعتقالي ومدو
لا يقبل دفاع من سبدرات أو شدو


ثم كتب:
جميل عاجبني تكوينو
دواعي الفتنة في عيون
سالتو وبيني ما بينو
ضياء البدر هزاك
صفاء النهر رياك
وزي ما قالوا اياك
ولي اسلوب رقيق حالي
يتم عن ذوق ادب عالي
انا ياذا لا هذا ولا ذاك

وتوفى عتيق وهو شيخ عام 1992م.






 
 توقيع : حسن عمر احمد ادريس



رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:45 AM   #2


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



محمد بشير عتيق..

موثق الصبابة ومؤرخ العشاق
يعز على أوراق اليمام، حين توثق للفحول من أرباب الشعر الغنائي
في السودان، إن توضع في هذا الموقف.. موقف التقديم لشاعر
معتق في قامة عتيق، وهو على صهوة ملكاته المتعددة، مطل
من بروج قصوره الشعرية التي شادها مساكناً للعشاق، تقيهم
من برد النوى وحر الجوى.

نتشرف جداً أن نتمسح في هذه المساحة بعطر عتيق الذي
يشرفنا ولانشرفه.. يؤانسنا بشذا سيرته ورحيق شعره.

ولد محمد بشير عتيق في حي أبي روف في العام 1909م.
كان والده معلماً للغة العربية وعلوم القرآن الكريم، وعندما نقل
والده للعمل بمدينة الدويم، كان بيتهم قبلة كل من شغف
بالادب والشعر، منهم الشاعر محمد سعيد العباسي

منذ صغره شنفت اشعار العرب وقصصهم سمع عتيق الذي
كان ولعاً بالقراءة منذ طفولته، يقضي معظم وقته مندساً بين
كتب والده، حيث طالع في وقت مبكر شعر البرعي وابن
الفارض وجواهر الادب والاغاني والمجموعة النبهانية.

عبقرية.. ولكن

رغم عبقريته غير «المنكورة»، لم يوفق عتيق في الدخول
للمرحلة الوسطى، فالتحق بمهنة البرادة لاعجابه بعمال البواخر
التي كان يستقلها حينما يسافر من وإلى امدرمان فلم يجد بداً
من الإلتحاق بالمدرسة الصناعية تحقيقاً لرغبته الدفينه وربما
ليتدرب على سمكرة المشاعر التي خدشتها حوادث الهجر
والنسيان.

يحكي الاستاذ محمد حسن الجقر في سفره : ''روائع حقيبة
امدرمان'' قول عتيق عن تلك الفترة: ''كنت اكتب شعراً لا وزن
له ولا قافية.. وعندما يستمع اليّ الناظر ''أحمد حسن حدربي''
كان يشجعني ويقول ان لي ملكة شعر غنائي، وسيكون لي شأن''.

تحقق لعتيق ما أراده الله، فتخرج وعمل في مصلحة السكة
الحديد في العام 1930م.

في العطلات المدرسية كان يعود الى اهله في امدرمان ويرتاد
''بيوت الاعراس'' وهي في واقع الامر بمثابة مسارح للغناء
والرقص، وما إختلاف الشباب اليها الاّ كونها ملاذ للحسان في
مجتمع لا يسمح بظهور المرأة الا في تلك المناسبات.

كان فرسان الغناء في ذلك الوقت هم ''علي الشايقي''،
و''عمر البنا''، و''محمد الامين بادي'' وثلاثتهم من أنصار
الشاعر ''أبو صلاح''، يغنون قصائده ويتعصبون لمذهبه.

في هؤلاء، وجد عتيق ما يصبو اليه، وهو الانتماء الفني لمدرسة
أبي صلاح وعنها يقول:
''إنها تمتاز بالأوصاف الجمالية، والمعاني الحسية والغزل الرقيق
والعاطفة المشبوبة، وغنية بالبديع ولزوم ما يلزم والجناس، وقد
إستهواني هذا كله، فصرت انسج على منواله''.

عن معرفته بابي صلاح يقول عتيق:

''عرفته اول مرة حين قدمني له الشاعر المغني ''عمر البنا'' في
حفل عرس في أبي روف، وانشدته بعض شعري، وسرني ان
يكون هذا الشاعر الذي اعجب به كثيراً، رغم ان ''في البلد''
شعراء كبار لهم اغاني رائجة يؤديها سرور والامين برهان
وغيرهما، الا انني لم اكن اميل اليهم كثيرا''.

معتق وأصيل

من يومها وعتيق يهدي الأغنية السودانية كل معتق واصيل، بعقل
عفيف لم يعاقر الخمر في حياته قط.. وكان على تأدبه هذا مجيداً
في الوصف.. وذو بديهة حاضرة.. ولطف ومؤانسة عرفها كل من
التقاه عن قرب.

ولعتيق الكثير من الاغنيات الشهيرة.. من بينها ''ناعس الأجفا'ن'،
حلمك يا جميل، اذكريني يا حمامة، ليلة سمر، هل تدري يا نعسان،
ليلة ساهرة، حارم وصلي مالك وهي الاغنية التي تغنى بها عثمان
حسين في بداية مشواره، الأمان، ليلة ويا لها من ليلة، كنت معاه
هسه، الأوصفوك، من اول نظرة، وغيرها من خالد الأغنيات التي
يتغنى بها الفنانين الى يومنا هذا..

ونحن هنا نحاول ان نفرد مساحة لذكرى هذا الشاعر الجميل،
وعلى سيرته نلتقي بصديقه الشاعر التجاني حاج موسى في
بعض من ذكريات جمعته بالراحل عتيق..

يقول التجاني حاج موسى:

''عتيق من رموز الحركة الابداعية المعاصرة في السودان، ولعله
آخر العظماء من جيل شعراء الحقيبة، والرجل ظل لعقود من
الزمان يجمل حياتنا برقيق الأغنيات منذ مطلع العشرينات حتى
بداية التسعينات..

آخر أمسية مع الراحل عتيق كانت في عنبر من عنابر الجناح الخاص
بمستشفى السلاح الطبي، دخلت عليه بصحبة زوجتي فاحتضننا
بابتسامته الطفولية ثم قال:
- كلها أيام وأرجع زي البمب... عارف يا تجاني، أنا بكتب في قصيدة
للواء الفاضلابي قائد السلاح الطبي، وهو بنفسو حجز لي الغرفة
دي.. طبعاً نحنا معشر الشعراء عايشين وغيرنا الوارث..

الواحد فينا عندو آلاف الأبيات الشعرية وما عندو بيت واحد يسكن
فيهو..!!

تركت زوجتي مع عتيق في غرفته وخرجت لاتحدث مع سعادة
اللواء الركن أبو قرون الذي كان وقتها في الخدمة العسكرية..

- تعرف يا التجاني.. تبقت ساعات معدودة والأعمار بيد الله..

-لطفك يا رب..

انها البروستاتا صنيعة السرطان اللعين، هكذا حدثني اللواء
الفاضلابي.. «والفتيل الشايفو في حامل الدرب ده.. مورفين
لتخفيف الألم»..

جاهدت نفسي أن أرجع مرة أخرى إلى غرفة عتيق لأنتزعه
من زوجتي..

- أها يا أستاذ عتيق.. الزاروك منو؟

- كل الشعب السوداني جاء هنا.. شوف الكراس داك..

عتيق أشار إلى علبة حلوى مزدانة بالزهور، قال إنها هدية
«الملهمة».. ثم نطق باسمها ولم أكن قد سمعت بها بعد..

الملهمة
ملهمة عتيق كانت موضوع جدل امتد حتى صفحات الصحف،
وأذكر أنني تجرأت وعنفت عتيق لاعلانه باسم ملهمته، وأذكر
أنه ردني قائلاً:
«أنا سفيه يا التجاني.. حصل يوم سمعت أو جابو ليك ما يشي
ن سمعتي؟ هل سمعت بأنني عاقرت الخمر في يوم من الأيام؟
هل دخنت سيجارة؟

إذن ماذا تتوقع من عجوز مثلي تجاوز الثمانين مع فتاة في عمر الزهور..!!

أنا يا ابني عبرت البر الآخر.. ومطمئن تماماً لهذا العبور والباقي شوية..
أنا أعشق الجمال لذاته.. وأسبح خالق الجمال.. و«.....» بمثابة ابنتي
وهي تعلم كنه تلك العلاقة..»

خجلت من نفسي واعتذرت له لأنني تجرأت عليه ونقلت له ما يدور
من أقوال عنه وعن علاقته التي كتب فيها شعراً.. وأنا الذي سافرت
معه وسامرته مرات ومرات، وكلانا يلبي دعوات محبي الشعر في
العديد من مدن السودان، وأشهد الله أن عتيق كان يوقظني لصلاة
الصبح بعد أن يكون قد قرأ جزءاً أو جزئين من القرآن..

- تعرف يا تجاني، أنا ما حافظ القرآن كلو.. لكن هضمتو.. خمسين
سنة ونظري يجري على المصحف فتتري الآيات تباعاً.. أقرأ القرآن
يا ابني لو عايز تبقى شاعر عظيم.. لأن ما فيه هو خلاص الدنيا والآخرة..

رحمك الله يا عتيق..

ذكريات طريفة

أوشك عتيق يوماً أن يقع مني وهو يرادفني موتري «الفيسبا» إذ كان
يفضل ركوبه معي، ويومها كان يقرأ لي قصيدة جديدة فنسي نفسه
وأخذ يعبر بكلتا يديه حتى أفلتت قبضته من الموتر وكاد يسقط على قفاه..

يومها.. ذهبنا إلى المنطقة الصناعية وثبتنا حديدة على المقعد الخلفي
كمسند أسميته مسند عتيق!!

حكى لي يوماً عتيق أنه زار الأستاذ محمود أبو العزائم إبان توليه
منصب مدير عام الاذاعة.. دخل مكتبه مطالباً بزيادة مكافأة الشاعر
حينما تسجل الاذاعة أغنية له، لأن ترتيبه يأتي بعد المغني والملحن
فرد عليه أبا العزائم بأن الشاعر أكبر من حفنة مال زائل وأخذ يسوق
دفوعاً مثالية وانتهى استاذنا أبو العزائم بسرده جنازة الفنان يوسف
وهبي الذي قال إن القاهرة كلها سارت في تشييعه.. وكان يعتقد
بأنه ألجم عتيق حجراً، غير أنه سرعان ما انفجر ضاحكاً حين سأله
عتيق ساخراً:وإنا شاء الله المرحوم يوسف وهبي يكون رفع راسو
شاف المشييعين!!

رحم الله عتيق الذي جمّل حديقة الغناء السوداني منذ العام 1926م
حين كتب «حارم وصلي مالك» تلك الأغنية الخالدة التي لحنها وأداها
قمة الغناء السوداني عثمان حسين كأول أغنية له استهل بها مشواره
الخالد.



 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:45 AM   #3


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




كان مؤسسة ترويج للحسن السوداني شعارها أهوى القمر والنيل وأهوى الأزاهر مع طائر النيل المشوق الشاعر المصور سلطان الغزل بين منظومة شعراء الحقيبة, عتيق المعتق الذي هو أحد أمهر المهندسين الذين شادوا جسر التواصل الفني الغنائي بين تلك الحقبة ـ الحقيبة ـ وبين عصر الأغنية الذهبية فكان شاعرنا الكبير محمد البشير عتيق ذلك الشاعر المخضرم الذي سجل حضوراً يفاخر فيه نوع عطائه نسبة الكم العالية أفقياً ورأسياً بتوازن دقيق بين النوع والكم فلا ترجح فيه كفة على الأخرى فكثير من الشعراء الكبار نجدهم أهل لصفة شاعر مجيد ولكنه مقل. أما عتيق المعتق فهو كشيخه أبو صلاح شاعر مكثر ومجيد لعل من أميز ما وضع عتيق في خانة (شاعر مكثر ومجيد) لعل ذلك يكون لعوامل متعددة توافرت له وأتاحت له ذلك النبوع وذياك اللموع في سماء المجد وفي شعاب وادي عبقر ومن أهم تلك العوامل: قوة ملكته وارتفاع حاسته الجمالية فضلاً عن استعداده الفطري المتميز فإن حصيلته من المخزون الثقافي والمعرفي والالتحام مع الناس ومع همومهم وأشواقهم لعلها مع تلك العوامل ما تكون من أكثر عوامل نجاح عتيق وتميزه في دنيا الشعر وساحات الغناء وهو شاعر مفطور وفنان مطبوع ومثقف موفور الثقافة واسع الإطلاع. إلى جانب تلك العوامل آنفة الذكر فإن عتيق كان يسجل حضوراً في أوساط الشباب الذين كانوا في سن أبنائه الصغار أو أحفاده أو أسباطه فكان كثير المشاركات في محافل الأندية الثقافية والمراكز الثقافية ومسارح الجامعات داخل السودان وخارجه من أكثر المنتديات التي كان يشارك فيها ولا يتخلف عن حضورها ندوة الأربعاء بنادي الخريجين والتي كان يديرها ولسنوات عديدة منذ منتصف السبعينيات وحتى رحيله في 9 يونيو 1982م. الأستاذ الشاعر الكبير مبارك المغربي الذي كانت تربطه بعتيق صلة مودة وصداقة وثيقة مما نذكره وقد كنا من الناشئة في تلك المرحلة وكان من حضور تلك الندوة من الشباب والإخوة الشعراء عبد القادر الكتيابي وعبد القادر أحمد سعد وصديق المجتبى وأزهري محمد علي وفريد يوسف وعوض إبراهيم عوض وصلاح أحمد عبد الفتاح وعباس علي عباس وجمال حسن سعيد وفتح الله إبراهيم وحاج بانقا ومحمد عبد القادر أبو شورة وربيع محمد صالح وغيرهم فكان عتيق يسجل حضوراً لجيله بأنفاس جديدة وبروح ملء أو فاضها جمال شباب الروح المتجدد على وفاته!! مما كان يروق حادي تلك الندوة التي كان يشارك فيها الشعراء الكبار. محمد علي عبد الله وعمر البنا وعبيد عبد الرحمن والعمرابي ـ في بعض الأحيان ـ وسيف الدين الدسوقي وخليفة الصادق ومحمد يوسف موسى ومحمود حسين خضر ومهدي محمد سعيد والجيلي محمد صالح ومصطفى عبد الرحيم وأحياناً (حسن عباس صبحي وحسن الزبير وتاج السر عباس). فكان المغربي حادي تلك الندوة يطلب إلى عتيق قصائد معينة ومعظمها لم يتغنَ به أي مطرب كأنما كان المغربي يريد أن يوقف الشعراء الشباب على جوانب أخرى من تناولات عتيق المعتق من تلك القصائد اللطيفة إن عتيق كان قد ذهب مستشفياً إلى مستشفى أم درمان وكان يحمل أورنيكاً مرضياً من شركة مواصلات العاصمة وكان يرتدي الأبرول وهو براد ماهر كان قد عمل بالمواصلات (أبو رجيلة) بعد تقاعده بالمعاش من سكك حديد السودان فجلس في صف المرضى بالحوادث وكانت المهمة النبطشية موكلة في ذلك اليوم إلى طبيبة شابة فأعطت عتيق علاج وثلاثة يوم راحة مع العلاج, فداهمه شيطان الشعر فكتب قصيدة أسماها (إلى دكتورة) وأرسلها إليها مع أحد الأطباء بمستشفى أم درمان فكان ردها: (هو ده عتيق الشاعر والله لو كنت أعرف انه عتيق الشاعر الكبير لمنحته في ذلك الأورنيك ثلاثة أشهر راحة مش ثلاثة أيام). وتقول بعض أبياتها:
مريض سيادتك قاصد عيادتك ولازم إرادتك
وصار مستجيرك وما ليهو غيرك وماذا يضيرك
بي قلبو إلفة
ولي روحو تلفى نص حبة سلفة
ولو فيها كلفة آلامو تشفى وحرارتو تطفا.
أما في جانب مشاركاته الخارجية فقد كانت له رحلات شبه سنوية لمصر الشقيقة التي كان يحب السفر إليها حين كان بالسكة حديد والتي كان تصريحها مع الوابورات النهرية واحدة من مخصصات امتيازات العمل بها, ففي إحدى زياراته وإجازاته وبحكم وجود أغنياته في (ركن السودان) علمت الأستاذة ثريا جودت بوجود عتيق بالقاهرة فأرسلت إليه واستقدمته ليشارك في دورة رمضان فكتب فوازير رمضان على مدى 30 حلقة يومياً وأتاحت له بسيارة إذاعة ركن السودان بالقاهرة زيارات أعلام ومعالم مصر وقال لي عتيق إنه كان شديد الإعجاب بحافظ إبراهيم وبأحمد شوقي وبأحمد رامي وبأم كلثوم, فذهبت ثريا جودت به إلى الشاعر أحمد رامي وحين دخل عتيق على رامي وجده وسط حديقة منزله على (مرجحية فبادر أحمد رامي مرحباً بعتيق في داره بقوله: نورت مصر يا عتيق يا رائع, وقال رامي من هل تدري يا نعسان أنا طرفي ساهر (أهوى القمر والنيل وأهوى الأزاهر) وأردف رامي معلقاً (إيه الحلاوة دي كلها يا عتيق ده إنت ساكن فين يا عتيق!! فرد عليه عتيق (أنا أسكن في بيت لابس كاكي) أي بيت مجلوط بالزبالة وهو من جالوص أرض أم درمان المتين؟! في مهرجان الشعر العربي الذي انعقد بالعاصمة الليبية طرابلس, كان عتيق من بين أعضاء وفد السودان الذي كان برئاسة الأمين العام للمجلس القومي للآداب والفنون السوداني الأستاذ, مبارك المغربي وكان من أعضاء ذلك المجلس تقريباً, الأساتذة الشعراء مصطفى سند ومحي الدين فارس, وخليفة الصادق وغيرهم إلا أن لجنة المهرجان برئاسة الدكتور راضي صدوق كانت قد اعترضت على مشاركة عضو الوفد الأدبي السوداني محمد البشير عتيق باعتبار أنه شاعر نبطي ـ بلغة أهل الجزيرة العربية والحجاز فقال له رئيس الوفد السوداني الأستاذ المغربي لقد قصدنا من المجيء بهذا الشاعر القومي الكبير لدينا لنوقف المهرجان على قوة الأدب الشعبي السوداني وجزالة مفرداته وفصاحة خطابه وكونه يكاد يكون فصيحاً في عروبته مع سمو موضوعاته.. وحين أصرت لجنة المهرجان على موقفها من عدم مشاركة عتيق فاجأهم مبارك المغربي باتخاذ موقف حازم مؤداه إذا لم تتح الفرصة لعتيق للمشاركة فإن وفد السودان سيعلن انسحابه، ويغادر غداً عائداً إلى الخرطوم!! هنا نزلت اللجنة على رغبة رئيس وفد السودان وصعد عتيق إلى المنصة فقرأ ملحمة تحية للجماهير العربية الليبية وصادف صعود عتيق للمنصة في ليلة الافتتاح وصول القائد الأممي العقيد معمر القذافي الذي طرب لعتيق وكان كلما قرأ عتيق مقطعاً من تلك القصيدة التحية أو من ملحمته جبل مرة كان القذافي يقف مقاطعاً بقوله:( أعد يا شيخ أعد يا شيخ) ودوى المهرجان بالتصفيق لعتيق وحين ترجل عتيق من منصة الليلة جاء رئيس لجنة المهرجان الدكتور صدوق وعانق المغربي قائلاً (إني أهنئكم يا أستاذ مبارك فلو كان هذا هو شعركم الشعبي فلا فرق بينه وبين الشعر الفصيح وإن دولة الشعر قد انتقلت إلى السودان). تعتبر قصيدة عتيق ملحمة جبل مرة أجمل وأشمل وأقوى وأروع ما قيل عن جمال جبل مرة الذي قال عنه عتيق بعد أن رآه قال في لوحة شعرية هي مشروع ترويج جمالي سياجي دون لقطات كل الكاميرات وزوايا كل اللوحات فهي عبارة عن تبتل في محراب للتأمل في ملكوت الله أطال فيه عتيق تبتله حين قال تلك المواحي وهاتيك اللوحات الحية ما أجمل بلادنا الحرة .
يا ضيفنا الـ جاي من برة لينا يزور
لو سمحت ظروفك مرة
روح أروع بقاع مخضرة
في دارفور وأوعك تنسى يا زاير جبل مرة
جميل والله بي المرة
وتأمل منظر الوديان وشوف سحر الطبيعة عيان
وكيف دوح الشجر رويان
عيون خافضة وعيون رافعة وعيون دافعة
وضريبة ولم تزل يا فعة
عيون منسابة زي أفعى بسفح الوادي مندفعة
تشوف الموية منفضة بصفحات الجبل بضة
تخاله ونازلة ومنقضة خيوط رقراقة من فضة
عيون تكوينه من ذرة وتحير عالم الذرة
مناظر تكشف الغمة وجمال في مستوى القمة
فكيف دوح الشجر لمه وتشوف ضوء القمر عم
وحوالينو السحاب وناصب على رأس الجبل عمة
دي ثروة عظيمة لي الأمة
ثمر شجراته ما غب ونعيم خيراته انصب
وكمان في طقسها الحالم ربيع يتحدى أوروبا
جنان بي سورا محتاطة وتفوق في زمانا قرناطه
مناطق ناطقة بالبشرى غيوم آفاقا منتشرة
وأريج أزهارا يتبادل يجيك كل ساعة بى نشرة
وبعد فهذا غيض من فيض عن عتيق المعتق مؤسسة الترويج الطوعية للحسن السوداني الذي كان وإلى رحيله أقوى الأصوات في ساحة الأدب السوداني دفاعاً عن حق المؤلف فهو الذي قال أما الشاعر المسكين يضيع يسهر مع الليل الهزيع يصيد المعنى البديع وهو الذي قال أيضاً في رسالة للرئيس جعفر محمد نميري: أما نحن الشعراء حياتنا رايحة ضياع نعينا كلمتين يتلاشوا في المذياع يرحم الله عتيق الشاعر الشامل الذي أجاد وأمتع ووهب من روحه هذا الفن الرفيع الذي شقت لهاته على مزاهر رونق الصبح البديع.


 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:48 AM   #4


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الخرطوم
كتبت في عام 1956م


أجمل عاصمه تظهر باسمه
في السودان
هي الخرطوم

** ** **

زهره وباسمه للنيل جاسمه
بين قوسين
رقَّ نسيمه صحَّ أديمهسامي كماله
أقصى جنوبه أقصى شماله
ياخي جمال يملأ العين

** ** **

جنه ظليله يدفق نيله الخرطوم
بلده أصيله
في تفصيله
غانيه وافت عرسها آخر ليله
وأول يوم

** ** **

عاليه دياره بى أسواره شوف أنواره
تضحك ليك
طقسها هادي زهر نادي
زايده خصوبة والأعجوبة منظر ثوبه
من (سوبا ) يستوهيك


 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:51 AM   #5


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



عشت يانيل



كتبت في 1939م بأمدرمان



عشت يانيل دُمت يانيل ** ** ** بيكَ فليهنأ شبابكْ

* * *

نِحنا يانيل من صحابك ** ** ** بلْ ومن خيرة شبابك
نِستقي الروح من غيابك ** ** ** في مرورك وإنسيابك
منظرك ساحر جميل
تجري في الروض سلسبيل ** ** ** عشت يانيل دمت يانيل

* * *

أنت يانيل في فياضك ** ** ** وأرتفاعك وإنخفاضك
نِحنا نتعشق رياضك ** ** ** وعزمنا يذود عن حياضك
لى أغانيك نترجل
وبيك نفاخر كُل جيل
هَسَّ والماضي القبيلْ ** ** ** عِشتَ يانيل دُمتَ يانيل

* * *

نِحنا أصحاب المعامع ** ** ** ذِكرنا إجتياز المسامع
كَمْ وُكَمْ ردينا طامع ** ** ** بالفشل راح طرفهُ دامع
أنت يانيل لينا يانيل عشتَ يانيل

* * *

نِحنا أبناءك وجنديك ** ** ** نِحنا أعداء من يعاديك
نِحنا إن لم نحمِي واديك
لينا ماكان طابْ شرابكْ
عشت يانيل



 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:51 AM   #6


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



ارض الجزيرة
سنة 1960م



أرض الجزيره خضره وغزيره وجماله ساحر

** ** **
خضره وثيره وكنوزه فيها الماده الغزيره

أقطانه عسجد وبياضه ورنينه أوجد

أسواق كثيره وأثمان وفيره

** ** **

مدني الجميله عروس المداين

أشراقه باين

لربوعه زاين

وصعيده عاين بركات مصانع وسط جناين

شوف المصارف كيف ماء جارف

شوف المصانع . شوف المزارع فلاحه بارع

محصوله زاخر ماليه آخر

** ** **

هاهُ المناقل مشروعه هلاّ

سفرت بشايره وخيره أستهلا
أمتد راحل وقطع مراحل

أخصب فيافي وروى كُل ماحلَّ

غشا كُل حِله وكساها حله

أثواب أزاهر وعقود جواهر

** ** **

شوف منازل سنار وليها الخزان يغازل طالع ونازل

تياره دوا في لين وقوه

في طريقه ماضى عمّرَ الأراضي

غلاب وظافر كأنه فارس بحصانه دافر



 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:52 AM   #7


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الاغتراب

سنة 1977م


هل يصح تهجر بلادك غيرنا منك يستفيد من تجاربك ومن مواهبك

من يديك ياخي حرام عليك للنظر بالله عِيد وبى رجوعك كون سعيد

سنة 1977م
** ** **



نحنا شفقانين عليك والبلد مشتاقه ليك

عودا إلى السودان وسائل

تحظى بى كل الوسائل

الجنوب على نهضة آيل والشمال ناضر خمايل

الغرب ينبوعه سايل والشرق بالميناء خايل

حكم العقل الرشيد

للوطن رجع وشِّيد

** ** **

ياشباب لاتبقى واهم أنت عاقل وأنت فاهم

سيبنا من جمع الدراهم ضحي لوطنك وساهم

أطرا لى مجد الأوايل

وأحذر المثل اللى قايل

السحابه تشيل صعيد وتمطر البلد البعيد

** ** **

ياخي كيف تقبل تسافر وهاهُ قُطرك خيره وافر

ترضى تتغرب تهاجر وتنسى كاحلات المحاجر

ونحنا في العهد الجديد

عزمنا يفل الحديد

ولينا في الأعمال رصيد

للنظر بالله عيِّد وبى رجوعك كون سعيد


 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:54 AM   #8


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



نشيد الصباح

سنة 1950م هذه القصيدة سجلت للأذاعة مع مجموعة عبد الماجد خليفة


سبحانك اللَّهم ياباري الوجود ياباذل أحسانك وجود

** ** **

أنت الحليم . أنت الأحد . أنت الودود . من نكر آلاءك جحد

** ** **

سبحانك اللهم ياناشر الضياء في الكائنات وتفحت في الروح الحيا
فوق الشجر فوق البشر فوق الزهر
عبر العصور ومدى الدهور
والشمس تجري لمستقر
لولاها لا نور لا قمر ولا في الحقول أينع ثمر
البرق والغيث والرعد
بأسمك غير عدد
الله ياواحد أحد الله ياواحد يا أحد

** ** **
سبحانك اللهم يافالق الصباح
ياواهب الخير والفلاح
ومسخر الغيث والرياح
أنت المهيمن والقدير ياعالم السر في الضمير
يارافع السما غير عمد
يابر ويانور ياصمد
الله ياواحد أحد


 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:54 AM   #9


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




االفطن الوسيم


للفطن الوسيم عرج يانسيم بلغُه إشتياقي

وحبي وإعتلاقي

** ** **

أرجوك يانسيم
أستقبل هلالُه
في غُرفُه وظلالُه
في تيهُ ودلالُه
وفي قامته الروية . بي حكمة ورويِّه أتغزل شوية
ولو سألك علىَّ
قولُه منامُه قلَّ . وأصلُه شكايته الحب ليس إلاَّ
ومهما طال فراقي . أو عزَّ التلاقي . أنا على عهدي باقي

** ** **

أنا عاشق مثالي . في الحب والعواطف لايوجد مثالي
للهوى إمتثالي
نفسي كريمْ بى نُبل العواطف أمتازت أصاله
أشتاق للمحاسن وأتهيب وصالا
من فاتكات لحظه ومن حدة نصاله
وهاك بعض الملامح . إني وديع مُسامح وحبي رقيق وجامح
في آدابه راقي
ولى أحبابه طاغي


 

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2012, 06:55 AM   #10


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



هل من نظره ياجافى


عليك أنا حالي ماخافي
فهل من نظرة ياجافي ؟؟
تخفف عني آلامي

** ** **

متين ياجميل تكون وافي
وتقيس بين ظُلمي وإنصافي
تروم لى قلبي وتصافي
أحقق فيك أحلامي
ياباعث حبي وغرامي
ومصدر فني وإلهامي

** ** **

نظيرك في الحسان مافي وشخصك حير أوصافي
جميل لكل عيب نافي
ملكت قيادي وزمامي وفي دوامة إلهامي
أحبك وشوقي ليك نامي

** ** **

أراك في صحة متعافي وتزيد في سقمي وضعافي
ولو تبخل بإسعافي
أنا مسامحك وليك عافي
أخالك تبقى قدامي
عشان تحكم بإعدامي وأشاهد سهمك الرامي


 

رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : الشاعر/ محمد بشير عتيق
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر صلاح أحمد إبراهيم حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 8 07-10-2012 08:03 AM
الشاعر/ أنس مصطفى أحمد حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 23 03-31-2012 09:59 AM
الشاعر حاج أحمد الطيب الحاج أحمد حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 16 03-08-2012 06:36 AM
الشاعر/ محمد المكى ابراهيم حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 42 02-04-2012 12:27 PM
الشاعر محمد بروي بكري حاج احمد المنتدى الأدبي الثقافي 2 04-26-2011 07:00 AM

الساعة الآن 04:03 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012
منتدى الأدب والفنون