آخر 10 مواضيع
اليوم التاسعه مساء علي الجزيرة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 2079 )           »          ده ماسلامك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1831 )           »          الفهم قسم (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1891 )           »          ﻣﻨﻮ ﺍﻻﺩﺍﻙ ﺟﻮﺍﺯ ﻟﻠﺤﺐ؟ (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1813 )           »          خواطر (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1743 )           »          الدورة التدريبية مستشار الإدارات القانونية (الكاتـب : مى محمد احمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1778 )           »          اسأل نفسك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 2280 )           »          الســــــــــلام عليكـــــــــــــــــــم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 2477 )           »          خمسون قاعدة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1802 )           »          الدورة التدريبية إعداد الموازنات الحكومية والحسابات الختامية (الكاتـب : مى محمد احمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1912 )


العودة   منتديات الحصاحيصا > «۩۞۩- منتدى الأدب والفنون -۩۞۩» > بيت الثقافة
بيت الثقافة مبدعي وفناني الحصاحيصا في كل المجالات



إضافة رد
قديم 09-03-2011, 12:44 PM   #11


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وحدُهــــــا



وحدُها تغافلُ نعاسَها

حين مدّ ذاك السارقُ

الذي لا يتوب

أصابعَه الخفيةِ المتربصة

تحت أغطيتِه الدافئة

ولم يترك إلا:

.. الغيابَ المستبدّ..

.. رائحتَه التي تعبق بالذاكرة..

.. أصداءَ سؤالِهِ الأخير..

.. تموجاتِ نبراتِ صوته الحازم الودود..

.. تحيته المسائية التي لم

..تكتمل!!!!


الطيبونَ من حولها

لم يتركوها وحدها

بتفانٍ حاولوا أن يهونوا

عليها ما لا يهون

بحنو هدهدوا أحزانَها

التي لا تنام!!
إلا أنهم لم يستطيعوا

أن يعيدوه إليها وحدها

شمعته في قلبها ساهرة

حتى في منتصف النهار.



8/10/2004 بيرث





 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:44 PM   #12


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



زريـــاب



بين شفتيه أغنيةٌ

لا تنتهي

سيدُ المكانِ..

أيما كان

يعرفُ أسرار عشاق الحي

لا أحد

ينجو من فخاخِ أسئلتِه النارية

أو انتقاده المباغت..

الجيرانُ يحبونه

برغم دوي أحجاره علي سقوفهم

المعدنية وقت القيلولة

يرتبون أوقاتَهم علي صحوِهِ ومنامِهِ

ولا أحد يعرف متى ينام

أو يصحو؟!

يأتي حيثُ لا يريدون

ويذهبُ حين يكون المكانُ قد أشتعل به

ينادونه

ينادونه ينادونه

ينادونه

لكنه لا يجُيب

مسرعاً يجري

ومن خلفِه آثاره المتعرجةِ وبعض الغبار

النسوةُ يتشهينَ "ليت لنا طفلا مثله"

لا تراه إلا راكضاً بين مسافتين

أو

يتسلقُ تلكمُ النخْلة التي لم ينضج ثمرها

أو

يشب، كي يقفزَ فوق سياج حظيرة الأبقار

لا يأبه بشمسِ منتصفِ الظهيرة ..

يركلُ كرةَ قدمٍ أمامَه

ويلعبُ دائماً

يسابقُ أقراناً غير مرئيين

ويسيُر مهرولاً كأنّه

يريدُ أن يستنفد حصتَه من المشي

قبل

أن

يجلسَ علي كرسيِهِ ذو العجلتين!!



3/11/2004 بيرث




 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:45 PM   #13


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



نيرفانـــــــا



كفّت أشباحُ الأرواحِ الشريرةِ عن تسريبِ الكوابيس/..

كما الأحلامِ المنسية

كائناتُ الليلِ انسحبت ببطء،

وتلاشت قبل أطياف الأسلاف الطيبين

طافت روائحهم القرنفلية

بين الخيط الأبيض والأسود

إستيقظت القردةُ النزقةُ أولاً

بين الأغصانِ تأرجحت متدليةً مثل ثرياتٍ داكنة

خفافاً هرب اللامرئيون بين الظلالِ

تواروا كأنهم لم يكونوا..!! بين الندي

ورعشة الأعشاب البرية تبقت آثارُهم

التي لا تدلَ عليهم/!!

حينها نفّضت العصافيرُ مناقيرَها

وعزفت نشيدَ الصحِو الجليل



هناك الشلالُ يسمونه بكاءَ الجبلِ..

النارُ غضبَ الحصى..

الصواعقُ عطساتِ الآلهة..

النهرُ روحَ جدتِهم الأولي..

الأشجارُ شقيقاتٍ خضر..

الشمسُ أَمَّ الكون التي تنامُ وتصحو باكراً..


هناك الآلهةُ بلا معابد

التحياتُ يتبادلونها بِعَضِّ الأنفِ

ولَحْسِ حلمةَ الأُذنِ اليسرى..

الجهاتُ يعرفونها بروائحها..

الإشارات قواميس وافرة المفردات..



دقات الطبول الصباحية تُربك نبضاتَ قلبي المخنوق بخيوط العنكبوت .

فركضتُ في دوائر عكس عقارب الساعة أمام النهر

قرفصتُ أتشرّبُ أوائلَ الصباح

عيناي تحدقان في ما وراء الأفق

تتسلل عطورُ الطمي البكر إلي أعطاب جسدي

فيزفرُ سمومَه

من شقوقِ روحي المثقلةِ بسوءاتِ العمر ِ

تتسابقُ كائناتٌ للهربِ من بين مسامي .

باتجاه الخفوتِ بومةٌ سوداءَ تطير .

من تحتِ أظافرِ رجليَ اليمني الصغيرة

واحدة بعد أخري

تخرج أرتالُ نملٍ

تحاذر الانسحاقَ

واختلالِ صفوفِها .

برشاقة عداءِ حواجزٍ إنسلّ نمرٌ بلا رأسٍ يطارد وعلاً طائشاً .

كما البرق

وبهلع الناجي من محرقة نسر جارح يفر من مخي مسرعاً .

طاؤوسٌ ترك حديقتَه الربيعية هناك

وركض عارياً

سلاحفُ عرجاءَ لم تجد بعدُ طريقَها تثقل دمي .

نوتيون علقوا بشباكهم وطاروا

وهم مازالوا يرتلون أغنياتِ الهيامِ بعرائس النهر/..

أسرابُ نحلٍ تركت ملكَتها هناك وتزاحمت علي فتحتي أنفي/..

ضفادعُ نسيَت بياتها الشتوي وولت هاربةً من فمي مذعورة/..

الريحُ تتخلل جسدي بظمأ النايات/..

ثعابين بكافة الألوان تتقافز

وتتراقص . من حدقات العينين يتقاطر الكريستال

أزفر اللعنات/ والخوف/ والجنون/..

أزفر الذكريات/ والظنون/..

أزفر الكآبات/..

أزفرنــــــــــــــــــي..

أخرج من جسدي عارياً مني

أنا الآن اللاشيء/ المتشظي

أرواحي بلا ذاكرة

عادت إلي سيرتِها الأولي في السديم

صارت أعوادَ بخورٍ موقدة الأطراف

وكنت أنا الدخان

أتفرعُ بسعةِ الأفقِ في فراغات الكون

في دوائر حلزونية

أذوب.. وأذوب..وأذوب..



2005-04-17

بيرث





 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:45 PM   #14


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



إرتيــــاب



وسيمٌ مثلَ إلهٍ نوبيّ

منه يفوحُ عطرُ النيل

ورائحةُ مجدٍ قديم

يسألُكَ عن مدنٍ يحبها

تحبُّه

لأن فجاءة صار بينكما أصدقاءٌ مشتركون

وذكرياتٌ وأسرارٌ وحنين

بقايا طفولتِهِ التي تُشبِهك

وذاتَ الطائرِ الغريبِ الذي يحلمُ به

إنه طائرُك! ذو الخمسة أجنحة الذي يزوُر كوابيسَك

تنامان

بعد رهقِ يومٍ طويلٍ، في فندقٍ بائسٍ للعابرين، في مدينةٍ غريبة

في الصباح

سريرُه قُربكَ فارغاً

أين هو؟؟صديقُ الأمسِ الذي أودعك كل أسراره

ويشبهك كأنك تنظر في أعماق روحك أمام مرآة

تجدُه

بعينين إنطفأَ فيهما الألق

يطفو فيهما كثيرٌ من الرماد

تحدقان نحوكَ من أعلى السَّقف.



6/2/2001 القاهرة







 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:46 PM   #15


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



خذوا كل ما تريدون



هذا الكونُ جزيرةٌ موحشةٌ مسبية بحوافٍ زلقة

وأنا لست "ربنسون كروزو"

و"جمعة"

لم يعد من من سكان القرن الحادي والعشرين

ملكٌ بلا مملكة

أنعِم بلذة الفقدان

بلا أجنحة

روحي تحلقُ في المدى المفعمِ برائحة البارود القديم

أحياناً تراقصها العواصفُ

فتنفض عنها بعضَ رمادها

فاصرخ:

أيها القراصنةُ من كل العصور

خذوا كل ما تريدون

كل ما تريدون

فقط اتركوا لي

"أن " تعيش لتحكي"

لـ غابرييل غارسيا ماركيز!



9 ابريل 2005

بيرث




 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:46 PM   #16


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



صور من حرب ما



بين الجدران المحصنة

قائدُ المعركةِ يخطّط لها علي الخرائطِ

بدقةٍ يحدد مكامنَ العدو

يصلُ بين الدروب المتعرجة في

الغابات

والجبال

والبحار

والصحاري

حتى النصر

ثم ينام قبل أن يتذكر

ماذا سيفعل لجندي المشاه التائه

الذي يشرب من بوله؟!

في أتونِ الحربِ

لم يعد هناك أخضرُ

الطيورُ آكلةُ الأعشاب صارت تقتاتُ من الجثثِ

حتى العظمِ سألته:

- ماذا عنها بعدُ نهايةِ الحرب؟

- سوف تعود كما كانت قبَلها

أذن:

كيف أثق بطائريَ الصغير

الذي كان بالأمسِ من الجوارحِ؟!

بعيداً

بعيداً

يذهب الشهداءُ

ربما .. أبعدُ من السماءِ

وفوق الأرض يبقي عفنُ المعركة.



21/12/2003 بيرث







 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:47 PM   #17


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



سِفر الصراخ



إن رأيتَ وأنت مغمضَ العينين

صورةَ طفلٍ يرضعُ ثدي أمه الميتة

فتعلمَ أنّ هذا الشقي

من دارفور!!



إن سمعتَ، وأنت في سباتٍ الأولين

صديً يترددُ في جهاتِ الكونِ

لعويلٍ

وصرخات

امرأةٍ ثكلي تُغتصبُ

في

الصحراءِ

بعد أن تخلت عنها الأرضُ والسماءُ

تأكد بأن تلك المرأة

من دارفور!

إن شاهدت،وأنت مسبلَ العينين علي شاشات العالم

ساسةً مترفون

أُمميون ومحليون

ومستعربون
يتقاسمون ملفاً ينز دماً

وديدناً

وقيحاً

تأكد بأنهم

لا شيء

لا شيء

لا شيء

سوف يفعلون!!

إن قرأت قصيدةَ شاعرٍ حداثي في القرنِ الحادي والعشرين

فرّت كلُ قواميسِ اللغةِ منه

وصارت مخيلتُه لا تري غيرَ صحراء

منذ بدء الخليقةِ كائناتَها منذورةً للموتِ والبوارِ

تأكد بأنك تقرأ قصيدةَ شاعرٍ حاول

قبل انتحاره أن يكتبَ سيرةَ أهلِه

في دارفور!!



2/8/2004

بيرث






 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:48 PM   #18


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



سطوة التكرار



امرأةٌ بسبعِ أوجاع

أمِّي

يتغضن وجهُها بالآلامِ حين تتذكر:

// يومَ ختانِها الأول //

// رعبَ ليلةِ الزفاف //

// زغرودةَ أُمِّها وهي تقول لها:

- مَبروك وَلَد ! وَلَد !!

يا أصغرَ

و أجملَ أُمِّ في الدنيا //

// عمُرها المدفون بين رائحةِ الثُّومِ والخبزِ اليابس //

// آمالُها المطمورةُ في دهاليزِ العتمة والخذلان//

// فجيعتُها في أمها

حين تركَتُها وحدها بلا أحلامِ تِواجِهُ سطوةَ التكرار //

أكثر

أوجاعها وجعاً

حنينها الدائم لرائحةِ أبنائها

الأول: لم تجَفّ دمعةُ روحِها منذ أن سرقَته حربٌ لا أعداءَ له فيها!!

الثاني: في منتصف ليلٍ، غلاظٌ من نَسلِ الذئابِ أخذوه ولم يعد !!

الثالث: تحتاجُ إلى خططٍ بارعةٍ كي تراه مرةً في كلِّ عام!!

الرابع: اختطفته المنافي البعيدة !!



30/8/2003

القاهرة





 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:48 PM   #19


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



ملك .. أم كتابة



منذُ أكثرِ من عقدٍ من الزمانِ

صُوًرهُ لا تخشى الشيخوخةَ

تنافسُ فتيات الإعلانات

حيثما تلتفت تجدُها

أحياناً مبتسماً برضاء

وحيناً بتقطيب غضوب

مرة بأزياءَ تقليدية

ومرة ببزةٍ عسكرية

أحياناً بلحية

وحيناً حليقاً!!

مرة نصف الوجه

ومرة كامل الاستطالة!!

يا له من مصور بارع

الذي أبدعَ تلك الصورةِ ذات النظارة الشمسية

التي تطلُ من عدستيها حشودُ الجماهير

وحينا مشاريعُ الإنجاز

و الآثارُ التاريخية التي يفاخر بها الأمم،

وضع أخاذ

وهو يرفعُ يده بالتحية من صورة بالحجم الطبيعي

كأنه يباركهم

يطل مطمئناً

متورداً

مكتنز الخدين

من فوق أعلي ميدان في وسط المدينة

عابر من تحتها، بعد أن تلفت في كل الاتجاهات همس في أذن آخر:

- ها.. إنه لا يباركهم

بل من تلك الكاميرا الخفية يراقبهم!!



في كل محطات التلفاز

في كراسات المدارس

في القمصان الصيفية

في ميداليات الهدايا

في القطارات

في البصات

في طابع البريد

في رايات المواكب

في علم البلاد

في كل المكاتب في الحائط المقابل للباب

في ورق العملة

- ملك.. أم كتابة؟؟

- كتابة!

- ملك.. أم كتابة؟

- كتابة!

- ملك .. أم كتابة؟

- كتابة!

وتشاجر المقامرون

من تحت أرجلهم ألتقط طفل مشرد عملة فضية

حدق فيها طويلاً ثم قهقه قائلاً:

- يا لهم من عميان

لعملتنا وجه واحد

ملك

و

ملك!!



22/11/2003

القاهرة



 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
قديم 09-03-2011, 12:49 PM   #20


الصورة الرمزية بكري حاج احمد
بكري حاج احمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 09-05-2017 (04:10 PM)
 المشاركات : 6,326 [ + ]
 التقييم :  147
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



شادي في أوان البكاء
نثر



هنا وهناك

كأبناء الغجر ولدوا كلا في ظلال بعيدة لا يعرفها شقيقه/ تلك التي تشبه ابتسامات الفراشات والوعد النبيل حلت أمها ضيفه في أحد أزقة المدينة الكبرى/ في بيت يضيق بساكنيه وتتسع أرواحهم/ كم كانت محظوظة تلك الشقية وهي تشهق وتصرخ فتتسع ابتسامات من حولها/ وان كان رب الدار كارها لميلاد الإناث لأن له سبع بنات/ هم فقراء مرحابون ودائما يبتسمون/ بسطاء الناس يفرحون بالأطفال وهم أساس الشقاء لو يعقلون/..

هراء ...... هراء

أحيانا كل ما ينطق به الأطباء المتحذلقون الذين يظنون أنهم ورثة الحكمة علي هذا الكون/ برغم انفهم المتعالي جاء الثاني/ ليس قبل أو بعد كما حددوا بالضبط بل فى ظل حميم بعد أن طرد أبوه من منزله الأول وهو بلا عمل انفض من حوله الاصدقاء /الأقارب/ حتى أبناء تلك الدروب الخضراء البعيدة كلهم صاروا بعيدين/..

مطر............... مطر

يا لها من مفردة شاعرية عندما ينز فوقك سقف البيت المتهالك وأنت لا تملك حتى قدرة اللعنة/ والبرق ضوء مصور فاشل لا يعرف كيف سيضبط اللحظة أو يختارها/ وأنين الحبلى وصرخاتها صلاة وثنية تنوس تحت سقف الغرفة الضيقة/ القابلة المحترفة لا تبالي بكل الرعود وتوذع أوامرها الصارمة بين فتاتين مرتجفتين وتقطع إلي أعلى كأنها تقص شريط تشريف لصرح جديد/ لم نختره هذا الثالث الذي لا يعرف أحوال الطقس ولم يسمع أو يشاهد النشرة الجوية لأن التلفاز قد بيع ليفي بنفقات الطبيب/ لكنه عنيد كجده التركي الذي اختار بقعة نائية كي ينقش حروفه



التي لا تبين/ شقيقه ذو الثلاث سنوات ينتظر طفلة ليدعوها "وانجا" في أغلب الأحيان "رحيق" إلي أن يفيق ويطيق مزاحما له في صولجان الأبناء الذكور في ميراث غير موجود/ سوف ندعه لحزنه الطارئ فغدا أو بعد غد سيتذكر جيب أبيه مخزن حلوته الذي لا ينضب قد ينسى هذا الوافد الجديد/ أخته ذات الخمس سنوات تريد أن تسميه "فادي" هو الاسم السري لشهيد صعد إلي مشنقته مبتسما/ وهذا العاثر بعد عام سيخطو فوق عتبات القرن الحادي والعشرين فلم نثقله بالكوابيس وخسوف وعدنا وقد انتظرنا من السنوات اكثر من قرن لئيم؟؟

أوراق وقصاصات كثيرة هي الذكريات تأتي بلا ترتيب كأول الحلم/ نداء غائبا في دهاليز الروح والروح تنبش قبر "لوركا" تناديني كي اسميه بذبيح الفجر الأندلسي خيرا له أن لا يتسمى بالفداء/ خيرا له أن يعبر ولا يتعثر/ لذا سوف نسميه "شادي" في أوان البكاء.



25أغسطس1999





 
مواضيع : بكري حاج احمد



رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : عفيف إسماعيل
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسامرة عفيف اسماعيل بأبوظبى ياسرسرالختم بيت الثقافة 1 05-08-2013 06:26 AM
مكتبة الشاعر إسماعيل حسن حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 80 07-10-2012 06:55 AM
الشاعر/ عفيف إسماعيل حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 34 03-29-2012 11:10 AM
محمد إسماعيل محمد إبراهيم الرفاعي حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 57 02-26-2012 06:43 AM
عفيف الريح ترحيب حار بكري حاج احمد المنتدى الاجتماعى 5 10-14-2011 06:18 PM

الساعة الآن 04:07 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012
منتدى الأدب والفنون