آخر 10 مواضيع
الإمارات: نعمل مع الحكومة السودانية لتحقيق التنمية (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 30 )           »          استئناف مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والمتمردين (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 22 )           »          انفتاح دولي على السودان (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 62 )           »          24 دولة من «أصدقاء السودان» يجتمعون غداً في الخرطوم (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 65 )           »          حمدوك: نتقدم باتجاه رفع السودان من قائمة داعمي الإرهاب (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 80 )           »          الحركة الشعبية لتحرير السودان: اجتماعاتنا بالبرهان وحميدتي إيجابية وبناءة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 68 )           »          السعودية والبحرين ترحبان بتبادل واشنطن والخرطوم السفراء (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 84 )           »          واشنطن والخرطوم تتبادلان السفراء لأول مرة منذ 23 عاماً (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 132 )           »          عرمان لـ«الاتحاد»: رهاننا على الشعب لصنع سودان جديد (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 146 )           »          السودان.. مطالبات بإنهاء سيطرة نظام البشير على الإعلام (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 240 )


العودة   منتديات الحصاحيصا > «۩۞۩- منتدى الأدب والفنون -۩۞۩» > المنتدى الأدبي الثقافي > قسم المكتبات
قسم المكتبات توثيق اعمال كل السودانيين في مجال الشعر و الكتابة والنثر والقصة...



إضافة رد
قديم 03-24-2012, 09:55 AM   #1


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
 اوسمتي
درع الابداع  درع التميز 
لوني المفضل : Cadetblue
Icom23 مبارك حسن خليفة



الأسم : مبارك حسن خليفة
تاريخ الميلاد : 3/3/1931
محل الميلاد : أم درمان
الحالة الإجتماعية : متزوج و أب لخمسة أولاد

المؤهلات :
- شهادة إكمال المرحلة الثانوية كيمبردج 1951-1952
- ليسانس في اللغة العربية – كلية الآداب – جامعة القاهرة 1958
- ماجستير في الأدب العربي و موضوعها ( تحقيق ديوان الشاعر السوداني عبدالله حسن الكردي
يإشراف الراحل بروفسير عبد الله الطيب 1971
.- دكتوراه من جامعة بهاولبور الإسلامية – باكستان 1992 و موضوعها ( الشعر السوداني في إطار الشعر العربي الحديث للفترة 1915-1955.

الخبرة :-
التدريس في المدارس الثانوية:
- مدرسة الأحفاد .
- مدرسة بور تسودان الثانوية.
- مدرسة الفاشر الثانوية .
- مدرسة القضارف الثانوية .
- الثانوية الصناعية – الخرطوم
- شندي الثانوية بنات.
- معهد تدريب المعلمين و المعلمات ( كلية التربية الآن )

تعرض للإعتقال أيام نميري مرتين كل مرة لمدة ستة أشهرتحت طائلة قانون الاعتقال التحفظي 1972- 1973 ثم هاجر الى دولة الإمارات العربية ليعمل في ثانوية دبي في الفترة بين 1974-1977 ثم حضر الى اليمن ليعمل في جامعة عدن منذ 1977 و حتى اليوم .

المؤلفات :-
- ديوان أغنيات سودانية – الخرطوم 1961
- ديوان الحان قلبي – القاهرة 1964
- ديوان الرحيل النبيل – عدن 1982
- المجموعة الشعرية الكاملة – الجزء الأول طبعتها وزارة الثقافة اليمنية بمناسبة صنعاء عاصمة ثقافية 2004 و أعيد طبعها في الخرطوم 2008-02-26
- ديوان ( و لكني أسير هواك )
مؤلفات أخرى :-
- من تاريخ الشعر السوداني
- في علم الجمال
- في الأدب و النقد
- في الأدب و الأدب المقارن
- النقد الأدبي
- صالح الحامد بين التقليد و التجديد ( شاعر يمني حضرمي )
- دراسات في الشعر اليمني المعاصر – وزارة الثقافة صنعاء 2004
- ديوان عبدالله حسن الكردي ( تحت الطبع )
- الشعر السوداني في إطار الشعر العربي الحديث ( تحت الطبع )
- دراسات في اللغة والأدب و النقد ( تحت الطبع )
- أيام الثلاثاء مع موري مترجم عن الانجليزية (Tuesdays with Mory)




 
 توقيع : حسن عمر احمد ادريس



رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 09:56 AM   #2


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



لوسي


أختي لوسي

سوداء بلون الأبنوسِ

عاشت في " أرض الحريَّة " !

" أمريكا أرض الحريَّة " !

نشأت في بيت منبوذٍ

بيت أسودْ.


أم كأبيها سوداء ..

وأخ أسودْ ..

أخت كالظلمة كالليل !


كبرت لوسي

كبرت كبنات الأسيادِ

ونما نهدُ .. وزها خَدُ

وصحت في لوسى آمالُ

لكن لوسي ... سوداء بلون الأبنوسِ !


ومضت " ألباما " في ثورهْ

الأبيض يشكو من لوسى

من ذاك اللون المتسخِ

من نكهة لوسي الزنجيهْ

والأبيض ينفر من لوسى

أضحت كاليوم المنحوسِ


قولي " للسيد " يا لوسى

قد فاتك يا سيد أمرُ

العالم داعبه الفجرُ

والأبيض يحيا في حلمِ

رب أبيض

عبد أسودْ

العبد تيقظ يا سيدْ

أفلا تسمع ؟

صوت الحق ؟

في الأفق يجلجل كالرعدِ ؟

والثورة تسرى كالنارِ ؟

في الجسم المنهوك العارى ؟



أختي لوسي

قولي للسيد "للأبيضْ "

سنظل بلون الأبنوسِ

ونظل كيوم منحوسِ

حتى نحيا

ونحس بأنا في الدنيا

دنيا الناسِ !



القاهرة – مارس 1956م


 
 توقيع : حسن عمر احمد ادريس



رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 09:59 AM   #3


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



رد المناشده


هذه الابيات يرد فيها الشاعر د.مبارك حسن الخليفة على شقيقه شمس الدين حسن الخليفة

وصديقهما كامل عبد الماجد في مناشدتهما الشعرية.

شمس الدين أخوي… كامل صديق وودود

لابد للوطن بعد ابتعادي أعود

لكن في اليمن أنا لي عشق وعهود

كيف… كيف العمل؟ والله ذهني شرود

ما كان خطأ مرساي في أرض اليمن

هنا لي جذور مغروسة في عمق الزمن

هنا لي صحاب بيقولو لي: "عاشق عدن"

عشت المودة الصافية والحب في اليمن

في قاعة الدروس قدامى أغلى شباب

وزملاء كرام بيقولو لي: "شيخ الشباب"

وفي حي السكن أنا لي كمان أحباب

وفي كل مكان غمروني بالترحاب

بقول للجميع أنا باعتزاز سوداني

لكن في اليمن بيقولو لي "سوماني"(1 )

نزار يا صديق نحتك عميق… جواني( 2)

تحميني اليمن… ويحميك هناك سوداني

الناس في اليمن طيبين ومتواضعين

وأصحابي من أُدباء وهواة وفنيين

وفي كل "المقايل" لي صوت ورنين( 3)

وان فارقت اليمن والله يبقى حزين

كيف الخلاص والحب سكن في قلبي؟

كيف الخلاص وارحل وافارق حبي

يا عدن السماح أنا صرت فاقد لبي

"أم در" في انتظاري ولي نداها بلبي

يا كامل يا صديق إنت الوفي وأمين

مازال صديقك رغم الفراق والبين

مازال في الشعر شلال وصال وحنين

ولابد ينسلخ من زمرة الطايرين

شمس الدين أخوي من شوقي نبضي ازداد

لابد من أعود ونجدد الأعياد

بطراكم كثير رغم الفراق الزاد

للنيل… للوطن… لي موطن الأمجاد




عدن في أغسطس/ سبتمبر 2003


 
 توقيع : حسن عمر احمد ادريس



رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:00 AM   #4


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



مناشدة للشاعر مبارك حسن خليفة والفنان أحمد الفرجوني بالولايات


هذه مناشدة شعرية صاغها الشاعران ( شمس الدين حسن الخليفة ) و ( كامل عبد الماجد ) يناشدان فيها الشاعر الكبير ( مبارك حسن الخليفة ) الذي هاجر إلى اليمن منذ ثلاثين عاماً والمغني الفذ (أحمد الفرجوني ) المقيم بأمريكا منذ عشرة أعوام بالعودة إلى أرض الوطن.

كتب المقطع الأول الشاعر شمس الدين وكتب المقطع الثاني الشاعر كامل عبد الماجد وسارت القصيدة بالتناوب على هذا المنوال حتى ختمها الشاعر كامل عبد الماجد بالمقطع الأخير.


شمس الدين


مبارك في الشعر شلال وصال وحنين
طار خلى البلد في زمرة الطايرين
إختار اليمن بقى بالإجازة ضنين
فاقداه الأماسي الكان بزيدا رنين

كامل


كلما يطول بعادكم الحنين يزداد
في الأعراس بنطراكم وإنتو بعاد
في لمة فرح في جولة الأعياد
والمولد يعيد الذكرى كلما عاد

شمس الدين



أحسن من بلادكم مابتلاقوا بلاد
الحال انصلح تاني التفاؤل عاد
الناس صدّوا – بطّلوا يا أحبه عناد
إن ضاق البلد ما بحل قضيتو بعاد


كامل

ليكم نحن مادَّين بالعشم إيدينا
نترقب هلاكم في ربوع وادينا
منتظرين سحابكم شان يمر يروينا
مما فُتوا عطشانين وما اتهنينا


شمس الدين



ياها بلدنا كان درناها ولاّ أبينا
يا مبارك تعال من غيمك أهمي علينا
ويا الفرجوني خليت الأماسي حزينة
كنت ضياها والزول التمام بشجينا


كامل


ما كان اغتراب فرجوني في الحسبان
مبارك حسن يمرق من السودان
مانا مصدقين رغم الحصل والكان
للأشعار كتير اشتقنا والألحان


شمس الدين


كيف بس يا مبارك وأنت زول فنان
ويافرجوني يا مستودع الألحان
تمرقوا من البلد لا عودة لا عنوان؟
إن ضاق البلد ما بتذكروا الأخوان؟


كامل

الفرجوني تاه سافر مع الهاجِّين
لي بلداً بعيد أسيادو متنافرين
إن طلع القمر ما يبين تشوفو العين
وين البادية؟ وين الصيد؟ وبازيك وين؟

شمس الدين



أي والله صاح القالوا شمس الدين
زولاً كان ملازم البادية شوق وحنين
ما طايق مُدنَّاً اللسة بنيان طين
يطيق العيشة كيف في الطابق السبعين؟

كامل

مبارك من حبايبو الليلة ليه سنين
مشتاق للأهل الليهو مشتاقين
لي ناس البلد للنيل وللشطين
لمجالس الآداب لي ونسة الحلوين


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:26 AM   #5


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



لــوحـات من أمريكــا
لـوحة أولـى


الفراشـات نجــوم

ترشف الضوء نهـاراً

والأزاهير ثغور باسمات

لمســاء يتـوارى

والدجــى ...

متوهِّج الأرجـاء

نَـثَّ على المدى :

ثلجـاً ونـارا

والضيا

يسكـب في النفس عطوراً وبهاراً

يتـغنَّى بالفراشـات ،

ويزهـو بالأزاهيـر ،

ويـرنــو ...

في انتـظار دجـىً

أحـال الليـل في الليل .. نـهاراً



بالتيمور - ماري لاند
الولايات المتحدة الأمريكية
أول سبتمبر 1996م


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:48 AM   #6


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



لــوحـات من أمريكــا
لوحـــة ثانيـــة



أبحث عن كوخ .. يوما مـا ..

نـسج خيـوط الحريـه

عن " لنـكولن "

يتنـفَّس حـبَّ السـود

ويطـرد مِنْ رئتيـه حماقات الأجـداد

وعن " امرأة صغرى " صنعت حربـاً كبـرى (1)

أبحـث عن " لـوسي "

" سـوداء بلون الأبنـوس " (2)

ـ ماذا صنعت منـك الأيــام

ـ أَمَـةً .. أم سيـدةً تمرح في "ألبـاما"؟

أبـحث عن "مارتن لوثـر كنـق"

فأشـمُّ عبير التاريخ المفعم بالدم

وأحسّ أنين الطبل الأفريقيِّ المبهم

في أرض السـود البيضاء

في أرض البيـض السوداء

لكنْ لا ألمح إلا أصـداء..

أصـداء .. أصـداء

* * * * *

تغمرني أفلام الجنـس

تفجعني علنـاً

تفضحنـي سـراً

تزحمنـي تكنولوجيا الإعلانات

فتـضيع الأصـداء

وتغيب وجوهكم يا أحبابي عنِّـي

في اللاأرجـاء


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:49 AM   #7


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



لوحات من امريكا
لــوحة ثالثـــة

*homeless


(1)

خارج خارطة الأحيـاء .. الأحيـاء

في كنف الأحياء الجوَّالين .. التعساء

الرحلة : صيف وشتـاء

وعتادي فيها : مِعطفيَ البالي

" بقجتيَ " العجفـاء

وعصـاة عرجاء

أشـلاء حـذاء

الوجهة : أفق مجهول

الرغبـة : أصداء وصول

الوجـد : رسـول

(2)

حولي أشيـاء .. أشيـاء

أُدرك منـها ما أُدرك ..

أجهل منـها ما أجهل

سيـان

من يسـأل عنِّي ؟

من يسـألني ؟

من يمنحني كلماتِ أمان ؟

لا .. لا أحـد . فأنا وحدي

ـ ماذا ؟

ـ قلت لكم أمشي وحـدي

في وسط زحـام الناس

وحـدي .. كتلة إحساس

(3)

الظل اللامتناهي يمتـد

من ناطحـة السحب رداءً أسـود

ينـفث لهباً .. وثلوجاً .. ورياح

والليل المشتـعل الأضواء صباح

والصبـح جـراح

(4)

أنـوار الإعلانات

بوقـات السيـارات

وأزيـز الموتورات

ونـساء يعبرن أمامي..

حسناواتٍ .. حسناواتٍ

من يحميـني من حسن لا أدركـه؟

من ؟ ياَلله !!

(5)

عبـرت كالبـرق فتـاة حسنـاء

ما القمر ؟ وما الشمس ؟ وما قال الشعراء؟

قلبي يخفـق .. لكنْ أزجـره

فأنا أمشي في أرض موجود فيـها

لكن لا أحيـا

(فرق بين الموجـود ومن يحيـا)

وفتـاتي ـ إن صح القول ـ انسابت في اللا أرجـاء

فتـشظَّى قلبي في الأسفلـت

وتكسَّـر في نفسي الإحساس

وأنـا كتلة إحسـاس

(6)

غامت في عينـيَّ الألـوان

من كل بنـاء عـالٍ يمتد لسـان

يسخـر منـي

لا يمنـحني خبزاً .. وأنـا جوعـان

لا يسقيـني .. وأنـا ظمـآن

لا يستـرني .. وأنـا عريـان

بـل يمنـحني الهذيـان

يمنـحني الذعـر .. الموت القادم

في أي زمـان .. أو أي مكـان

سيـان ..

سيـان

مسعـاي ومـوتي سيـان


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:50 AM   #8


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الأغنية السودانية بين "الحقيبة" و أغاني "التم تم" ذلك الرزم البديع


جريدة الوطن الكويتية – 17 اكتوبر 1983م

الشاعر السوداني مبارك حسن الخليفة: " تطورت الأغنية السودانية و لكن ما يزال للعريس أغانيه و للعروسة أغانيها و لكل موسم أغنية"

هكذا تحدث الدكتور

قدم الشاعر السوداني الأستاذ مبارك حسن الخليفة محاضرة حول تطور الأغنية السودانية في "الاتحاد العام لنقابات العمال الكويتي" في اكتوبر 1983م تناول الشاعر من خلالها أساليب الغناء السوداني و المؤثرات الإجتماعية و السياسية علي الأغنية السودانية و تأثير هذه الأغنية بدورها في الوسط الإجتماعي المحلي. و قد عرض المحاضر الكيفية التي تم بها إنتقال الإغنية السودانية القديمة او ما يعرف بأغاني" الحقيبة" الي الحداثة، مستعينا بمقطوعات غنائية بين الفينة و الأخري أعادت ربط المستمعين بتاريخ الأغنية السودانية... وقائعها و مواقعها

تحدث المحاضر أولا عن سبب تسمية الأغنية السودانية في فترة العشرينات و حتي الآن بأغنية "الحقيبة" و ذكر ان ذلك قد حدث في برنامج إذاعي كانت تسجل فيه أسماء الأغاني علي أوراق تخلط في حقيبة ثم تسحب ورقة من هذه الأوراق كلما أرادوا تقديم أغنية

و قدم المحاضر صورا شتي لأنواع الغناء السوداني و أساليبه مميزا هذا الغناء الذي أرتبط بالعوامل الإنتاجية التي أسهمت بدورها في هذه الأساليب. و عدد أمثلة لذلك منها غناء النسوة أثناء طحن الغلال او البن او أثناء الزراعة، غناء المراكبية الذين يعملون علي المراكب، غناء الحمالين او حتي همهماتهم و دندناتهم ذات اللحن او ترديدهم بإيقاع منتظم كلمة "هيلاهوب". كما تشمل تلك الأساليب المراثي و لعب الأطفال و الأغاني التي تغني حين يراد تنويمهم. و أضاف المحاضر الي ذلك ان هذا الميراث قد أوجد المناخ الملائم الذي تنطلق منه أغنية
الحقيبة" لتحتوي موضوعات شتي و لتتشعب حتي تدخل في إطار الحداثة

أغنية "التم تم –

و قال المحاضر ان بعض أغاني "الحقيبة" لا تزال تؤكد بقاءها رغم ان بعضها قد ضمه تيار الحداثة. و أوضح ان هناك نوعين يؤديان بالاسلوب التقليدي للأغنية و هما النوع الذي يتم أداؤه بإيقاع خفيف او سريع و النوع البطئ. و أشار الي ان عوامل التجديد في اسلوب الرقص التقليدي و ظهور الرقص الحديث او السريع قد أدي بدوره الي هذا التقسيم في أعقاب ما شهدته الأغنية السودانية في فترة الأربعينات التي امتازت بالتطور السريع نتيجة للتحولات السياسية

و قد أضاف المحاضر للأساليب السالفة أغنية تعرف باسم أغنية "التم تم" بضم الميم، جاء استقاء اسمها من إيقاع الطبل المستخدم في مثل هذه الأغاني، بالإضافة الي أنواع أخري تعرف باسم أغاني "السيرة" و هي تغني في مسيرة العريس الي بيت عروسه. كما ان للعروس أيضا نوعية من الغناء تسمي بـ "أغاني العروس" بالإضافة الي اسلوب "الطنبور" المعروف و ما يعرف باسم "الدوبيت" و هو يجري أحيانا باسلوب السجال الشعري و المطارحة الشعرية و يشمل أيضا "الحداء". و لكل من هذه الاساليب صورتها التراثية النابضة بالعلاقات الإجتماعية و التداخل الإنساني.

الأغنية السياسية –

في البدء أشار المحاضر الي شمول معني الوطنية بدءا من العشرينات حين ظهرت أغنية "في الفؤاد ترعاه العناية – بين ضلوع الوطن العزيز" في الفترة التي أعقبت ثورة 1924م. ثم انطلقت بعد ذلك أغنيات كثيرة من عقالها تناولت موضوع الوطن، و التجاوب مع حركات التحرر العالمية، و شملت أغان مثل أغاني الوحدة مع مصر و أغاني ضد "هتلر" و "موسوليني" جسدت الروح النضالية العالية في ذلك الوقت

و تحدث المحاضر عن تكثف الوعي الوطني بتأثير هذه الأغاني عندما رفض الوطنيون تعليم أبنائهم في الإرساليات و مدارس البعثات و فضلوا المدرسة الأهلية التي أنشئت في "امدرمان" العروفة باسم "العاصمة الوطنية". و في ذلك المناخ ظهر صوت الشاعر المغني "خليل فرح" كأعذب الأصوات الوطنية التي أسهمت رغم ميراثها في الأغنية التقليدية في خلق الأغنية الحديثة

و بالإضافة الي عوامل متعددة وليدة للظرف الوطني تعتبر الأصوات الوطنية بذرة للأغنية السياسية الحديثة. و لم تنفصل تلك الأغنية عن الشخصيات الوطنية من أمثال المناضل "عبد القادر ود حبوبة

و اوجز المحاضر ان امتداد الأغنية قد خضع لأساليب فنية في صياغتها و ألفاظها المنتقاة شملت المحسنات اللفظية البديعية لاسيما "التورية" و "الجناس". و قال المحاضر ان تلك الأغنية أثرت فيها الثقافة الدينية أيضا كما أقتربت فيها اللغة العامية المحلية كثيرا من اللغة العربية الفصحي. و أضاف ان الأغنية استخدمت طريقة "الخرجة" او الخروج في الأغنية الواحدة من لحن الي لحن آخر علي طريقة الموشحات الاندلسية. كما ان الأغنية الشعبية كثيرا ما تبدأ بما يسمي بـ "الرمية" و هي مقدمة ذات نغم يختلف عن نغم الأغنية نفسها و يراد بها في أحيان كثيرة التمهيد لنزول العروس او أي إمرأة للرقص و يتم فيها وصف المرأة


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:50 AM   #9


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



صلاح ولوممبا والآخرون




هنالك في ظلام السجن .. عاش صلاح


يؤرقه حنين دافق .. للنور للإصباحْ

وعاش يغالب الداء اللعين زمانْ


ويلمح في ارتعاش الدمعة الخرساء

تزحم مقلة السجانْ

صباحاً طالما غناه للإنسانْ

ودقات الفؤاد الصلب أنغام ٌ

تغنى: " مصر والسودان ْ "

ومات صلاح

ولمّا يشهدِ الإصباح

******

هو الماضي الذي اغتالت يداه صلاح

أطل بوجهه الأسودْ

ومد بداً ملوثة... تسيل دماءْ

وفجر من عيون النار .. ألف شرارة رعناءْ

فأحرقت النبات المثمر الأخضر

حصاد كفاحنا القاني

جَمْعَناه .. وَكَدَّسْناه ليل شقاءْ

******

هو الماضي

أطل بوجهه القاتمْ

وكان أن امتطى في الليل – صهوة حقدنا العارمُ

فتى أسمرْ

سقته الشمس كاسات ٍ من النار ِ

وقوت عوده الأدغالْ

وخطت في ثنايا فكرة الوثاب – دنيا حلوة الآمالُ

سطورَ نضالْ

وخاض النار لوممبا

وأدخل في دماء عدوه الرعبا

فمدوا في ظلام الغابة الدكناء أيديهم

تلوثها دماء شعوبْ

وكان الطير يرمقهم

ويرسل لحنه الباكي

وكان الزهر – في إغفاءة المحزون – يرقبهم

وحتى الوحش أرسل زفرة المتذمر الشاكي

ولكنْ .. !!

كانت المأساة !!

وشدَّ صديقنا عينيه

على صوت الرصاص يغوص في جنبيهْ

ومد يداً مقيدة إلى السفاح ينذرهُ ..

وسال النور من دمه ِ

أضاء الغابة الدكناءْ

وأطبق صاحبي العينينْ

وأطبق صاحبي الجفنينْ

ولاح البرق في الشفتينْ

هو الماضي الذي اغتالت يداه صلاح

بطل على رواينبا

ويدخل في منازلنا

ويحيا في مآقينا

ويقتل مولد الإنسان في أحشاء ماضينا



بور سودان

أبريل 1960م


 

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2012, 10:51 AM   #10


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (06:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



رسالة إلى لو ممبا


يا لوممبا


ها هنا في أرضنا السمراء شاعرْ


عربد الإنشاد في جنبيه وانثالت مشاعرْ

صاغها النيل غضوبا هادرا

من فؤاد ثائر لاقى فؤادا ثائرا

******

يا لوممبا

رغم أنى

دافق الإحساس فوار المعاني

وفؤادي فيه من صافى المحبة ْ

لك .. للإنسان.. في كل مكان ِ

وحديثي أغنيات من كفاح الشعب في ثغر الزمان ِ

ودمائي ثورة الأحرار تجتاح المعاقلْ


تحرق الأوغاد تذروهم رمادا

توقد الغابات في الليل مشاعلْ

رغم أني أبصر الإنسان في أرض الحضارهْ

يرجع التاريخ آلاف السنينْ

بأيادِ

تخنق النور وتُحيى في بلادي

شرعة الغابة في قلب بلادي

******

رغم أني

أسمع الصرخة حقداً يتفجرْ

والنداءات دعاء .. أرسلتها ثورة الشعب المظفَّرْ

رغم أنى

أبصر الجرح ينادي في أنين لجراحي

نازف الشريان يدعو للكفاح ِ

والظلام المارد الجبار يجثو

والليالي السود حبلى

بأساطير جديدهْ

صاغها الشعب وغناها نشيدا

فيك يا أفريقيا البكر الجديدهْ

يا لممبا

رغم ذاكْ

ليس في كفيَّ نار وحديدُ

وظلام الغابة الدكناء في داري مديدُ

ليس في جنبيَّ إلا كلمات ومشاعرْ

صاغها النيل غضوبا هادرا

من فؤاد ثائر لاقى فؤاداً ثائراً



بور سودان

ديسمبر سنة 1960م


 

رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : مبارك حسن خليفة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محمد مرسي خليفة الله بكري حاج احمد المنبر الحر 0 01-25-2013 12:51 PM
الفنان سيد خليفة admin2 فنان الاسبوع 61 10-29-2012 10:06 AM
الفنان حسن خليفة العطبراوي admin2 فنان الاسبوع 53 09-29-2012 10:00 PM
سيد خليفة محمد حسين الطريفي المنتدى الأدبي الثقافي 6 02-09-2012 08:25 AM
سيد خليفة بكري حاج احمد منتدى الصوتيات والمرئيات 5 11-14-2010 03:49 PM

الساعة الآن 04:24 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012
منتدى الأدب والفنون