آخر 10 مواضيع
العصيان المدني بالسودان (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 240 )           »          «الانتقالي» السوداني: حريصون على التوافق الوطني (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 198 )           »          توافق بشأن التمثيل في المجلس السيادي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 244 )           »          تحري رؤية هلال شهر شوال (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 258 )           »          اعتصام السودانيين.. منابر للوعي ومساحات للثقافة والفنون (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 265 )           »          انتشار أمني كثيف (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 242 )           »          هناك دولاً متربصة تريد أن يكون السودان مثل سوريا او ليبيا (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 243 )           »          جولات البرهان و«حميدتي» الخارجية.. رسائل إيجابية (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 292 )           »          استجابة واسعة من مختلف القطاعات للاضراب في يومه الأول (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 312 )           »          «المهنيين» يؤكد تمسكه بشرط الرئاسة المدنية لـ السيادي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 204 )


العودة   منتديات الحصاحيصا > «۩۞۩- منتدى الأدب والفنون -۩۞۩» > المنتدى الأدبي الثقافي > قسم المكتبات
قسم المكتبات توثيق اعمال كل السودانيين في مجال الشعر و الكتابة والنثر والقصة...



إضافة رد
قديم 04-04-2012, 01:33 PM   #11


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الشموخ الحزين


يا سادة السلطانِ متى

جُرح الوطن الى إخلادِ

تنادوا الي كلمةٍ سواءٍ


بينكم ولاتقولوا عز التنادِ

صديقكم وكل حادبٍ


يراكم مشفقاً كلاً في وادِ

وعدوكم لايريد لكم خيراً

يُضرم بينكم نار التعادي

لا تذلوا شعبكم ابياً ما

حارب جندي في اصفادِ

عزه بشموخ الحزن

تضمكم وتقول كلكم اولادي

تساوى حبكم عندها

نور في سويداء الفؤادِ

أرضعتكم التسامح فطرة


من دمها شرياناً واوردِ

تحبكم مطيع وعنيد

ومشاغب وموغل في العنادِ

وتريد ان تراكم اوائل

في كل مجال سادة روادِ

متى اردات أمٌ باشلاء

بنيها ودمائهم لنفسها اسعادِ

فلا تجعلوها في كلِ دارٍ

على واحدٍ توشحت سوادِ

بَني قوتكم في جمعكم

والضعف تفرقكم افرادِ

تذاكروا تاريخكم مجداً

ناصعاً وابنوا فوقه امجادِ

وترحموا دوماً على ارواح

مَن شادَ المجدَ اجدادِ

وتذكروا أن الوطن باقٍ

لابناءٍ من بعدكم واحفادِ

عني قاتلوا فيّ لاتتقاتلوا

رُدُوا السيوف للاغمادِ

لاتجعلوا معين العقل


راجح فيكم عَجِلٌ الى نفادِ

من أرادني بسوءٍ عادي


أخاً في ربوعي لاتعادي

وأفشوا الحب والسلام بينكم

لحناً شجياً وانشادِ

إختلاف الرأي اثراءٌ

لايظنه البعض كفر والحادِ

انظروا الى الطبيعة

تجدوها جمالاً رائعاً اضدادِ

ما عقمت عزه الرجال

فرسان شم والرأي سدادِ

ولا النساء رائعاتٍ كأن

الحُسن منهن بدأ ميلادِ

الحل عندكم اهل رأيٍ

لاتظنوا ان الحل فقط ايقادِ

كونوا لبعضكم عوناً .. لاحرباً

شعواء .. وكريم اسنادِ

وتحلوا بالصبر البعض

يسعى في صبركم افسادِ

أفطنوا الى خطط الاعداء

خبيثة ودقوا فيها اوتادِ

قال طامع فيكم لن نحتاج

إرسال البوراج والعتادِ

شعبٌ ماردٌ لن نلقى خير

من بنى جلدتهم لهم جلادِ

وطن الجمال الحُسنُ يمشي

في ارجائه اصيلاً وغادِ

تراه متلألأً في كل حضرٍ

تراه متجلياً في كل بادِ

كن رأس الحاضرين فاعلاً

اذا نادى للسلام منادي

حصدت الأمم خيراً بغرسِ

بنيها .. فأين منها حصادي

وكنت بالامس أبزهم مجداً

وإن إدعوا أنهم اندادي


 

رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 01:34 PM   #12


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



ساحر العينين

إليها .. شفاها الله


ساحر العينينِ أحقاً .. أُصيبَ

في العينينِ بالسحرِ

زائلٌ باذن الله كما عادٍ وثمودٍ

في الفجرِ وليالٍ عشرِ

يا من أردتم له السُوءَ

وفي السُوءِ أجدتم بهمة مقتدرِ


بغيظكم موتوا وإلا فموتوا

به بطيئاً سُماً اسمه القهرِ

مَنْ عاش منكم في ضَنَكٍ

ليُخبر مَنْ عاش في بطرِ

ومَنْ عاش مهموماً في كدٍ

ليخبر مَنْ عاش هنيئاً في يُسرِ

قمرٌ منيرٌ باقٍ وليلهُ يطولُ

في أُنسٍ جميلٍ وفي سَمرِ

أسألوا أخا المشوار عنه عَلاَمَهُ


الى الآن في دهشةٍ منبهرِ

في كَرَمِهِ شَلالٌ إنحدر من علٍ

في كرمهِ الفيضَ موجَ بحرِ

إن أردت مقداره وزناً تعبت ..

فأدنى موازينه غالي التِبرِ

في صبره أيوب زمانهِ والصبرُ

آيةُ الايمان لا الكُفرِ

ساحر العينين يُدهشك بالحديثِ

باسماً من نورهِ الثغرِ

كم تأذى من أناسٍ دَسُوا لهُ

الأذى خِنجراً في يدِ الغدرِ

باسم الثغرِ ناير الخدِ نادر الشبهِ

بصيرةٌ تغني عن البصرِ

طيب القلبِ كريم النفسِ مفيد

الحديثِ بليغه مختصرِ

رائع الخطو في عفوٍ يمشي

فتحسبه الدلال يمشى تبخترِ

به الندى مزهوٌ كما الحديث مِن


فِيهِ ندىً مزهواً بقطرِ

ان رأيته يمشي وقفتُ مذهولاً

أدركت حاجة الكون للقمرِ

ودعت الروح معه إن ودعك ..

والنفسُ غدت نفس محتضرِ

وإن أتى أتتك العافيةُ ترفلُ في ثوبٍ

جميلٍ مطرزٍ بالدُررِ

ظنُ البعض أنهم مثله كظن الحصى

أنه كريم الحجرِ

لتأتوا برائعِ اللوحاتِ من آخرِ

الزمانِ أو من أولِ الدهرِ

إنكم لواجِدُوه روعةً تفوقُ الحسنَ

فَناً مُجَسداً في الصورِ

هيبةٌ وللجمالِ هيبتَهُ كالمهابةِ

تَعبقُ من ثوبِ منتصرِ

عقلٌ راشدٌ وغَيرهُ رغم الرشدِ


عِقولاً تراها تَنِمُ عن قصرِ

يزدادُ روعةً بِمَرِ الزمن وطَبعَ

الجمالِ مع الزمانِ مُنحَسِرِ

مَن يُجيدُ الوصفَ باللهِ يُوفِهِ حَقَه

ويُعدد روائع خِصالهِ الكُثرِ

بَلِغ حُسَادَهُ عن صبرهِ ويقينهِ

ويا لوقعهِ عليهم من خَبرِ

وعن مُحِبيه هَبُوا إليه أحاطوا به

أقماراً في ليلهِ العَطِرِ

لليقين صار مدرسةً تُداوٍي النُفُوسً

مِن الجازِعاتِ والفقرِ

أخ البشاشةِ والفضلِ بَلسمٌ يُشفي

العليلَ بمشاعرهِ الخُضرِ

ما قام مُحطم النفسِ مَعُلولاً بالأسَى

وما نام مهموماً من وِزرِ

به نَلُوذُ عند النائباتِ نرتاحُ نشربُ

ونقتاتُ من صبرهِ النضرِ


دارهُ دار محبةٍ وكرمٍ ونفسه

حدائق غَنَاء شُطآنُ تحُفَ بالجُزرِ

أيها المنفضون في محنتهِ متى كانت

النجومُ تنفضُ عن البدرِ

إن رأيتموه رأيتم قوةَ ايمانٍ

ولساناً دوماً يلهجُ حمداً لله بالذكرِ

وإن ظننتموه في ليلٍ أخطأتم فقد

أحال ظلمة الليلِ الى فجرِ

له الله عنده لاتضيعُ مثقال ذرةٍ

وإن تناهت صِغراً في الصِغرِ

ضد المحن أقام اليقين جداراً

منيعاً وأنعِم به أروع الجُدرِ

يسوقك الشوقُ إليه سَمعاً وعندما

تراه لا تستطيع عنه السيرِ

لاتبحث عن الاعذارِ لتبقى فهو

الهوى وفي ذاك لا ضَيرِ

أخا الايثار توأمه عن الحقِِ بطيبِ

نفسٍ تراهُ مُتنازلاً للغيرِ

لا الاستغلال يحبه ولا الاستغفال

إن حدث رأيته شراسة النمرِ

إن عاملته بكرمٍ فهو الكرمُ شذىً

فاحَ من أكمامهِ الزهرِ

كوكبٌ وا .. عجباً تلألأ في الارضِ

فأيُ الكواكب مثله نَيرِ

سبحان الخلاق خالقه خالق كل

شيءٍ ومُحلقاً بلغةٍ الطيرِ

مُنجي يونس من بطنِ الحوتِ

ويوسف من غيابت البئرِ

مُسير الرياح والسحاب ومُحيِي

الأرض بعد موتها بالمطرِ

مُنزل القرآن نور وشفاء ورحمة

في ليلة خير من الف شهرِ

نسأله العلي القدير البصير خالق

الانسان في أحسنِ الصورِ

أن يمُن عليهِ بعاجلِ الشفاءِ

ويرد اليه نعمة البصرِ

آمـــــين
يارب العالمـين


 

رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 01:34 PM   #13


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



مبروكلك

بقدر فرحك انته ألقى نفسي بفرح

رغم أنو في فرحك شي لي بيجرح

من عمري زيدو عمرك شيل وأطرح

لما تسرح ألقى نفسي معاك بتسرح

المعاك مبروكلو في إختيارك أفلح

ومبروكلك من قلبي جنات فيها تمرح



ما الصدور مغمومه وكنت ليها تشرح

ما العيون محزونه الكانت ليك مسرح

والنفوس بعدك جراح غايره فينا تنتح

كنت لينا الإبتسامه لي الامل بابه تفتح

كنت لينا الحنين لي دموعنا ديمه تمسح

كنت لينا العطر فينا فايح بيهو تنضح



خليتنا ومشيت في سكه مُنانا ليك أسمح

إن مشيت بعيد طيفك في البعيد بنلمح

تاني مبروكلك يا العمر الفينا صحصح

بعدك الهموم عذاب قاسيه فينا تنطح

دي القبيل كانت من تشوفك هاربه تنزح

ان تاني جيتنا لقيتنا المجال ليك نفسح



تلقانا شايلنك في القلوب طيبك منو ننفح

ألف مبروكلك نافض الرماد زاد وكتح

كاتم الآهه والقلب بحبك نزاف مجرح

والجسم ممدود هناك مع النحول مشرح

براك عارف الحال ومافي داعي نشرح

لكن في فرحك والله معاك كتير بنفرح



مع الأطيار نطير والورد أزهار تفتح

الليل الطول حزين فجرو بيك أصبح

أفرح مبروكلك .. وخلي غيرك اسرح

يا ماخد القلوب وسعيده معاك بتفرح

طِل بي السلام لو ظروفك تاني تسمح



 

رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 01:35 PM   #14


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



والدَرِب رغم طُولُو ..


والدَرِب رغم طُولُو فتشتو فِجْه فِجْه

لا ليلي انقشع ظلامو لا أساي هسه فَجْه

وأشواقي طاعنه فيّ كدمه وآهه باينه قُجْه

يا للجرح المِلْحُو وخزه آجه فيّ أَجَه

حِرتَ فيها وحشة وحارت في عزمي لُجه

قالوا الوِليد حليلو يا حليلو بارا البِنيه هَجه

دي القمر طالِع وطن .. هزاني وليّ خَجه

بي سهولو وفي الخلايا الحيه فيّ نسجه

وريحة الارض الممزوجة في أنفاسه مزجه

لي رويحتي حاذقه وليها دارجه صعبه دَرْجَه



ظلت حاضرة فيّ لهيب جمرو واجي وجََه

عيونه وحاتن شوفتن مستنيها حاري أرجَى

أنا الغرقان في عينيها وصفاهن ليّ أشجَى

ريده في قلبي إنتح وإحساسي بيهو ضَجه

في خُطاي براي وقعته من لِحاظه السرقه كَجه



وكانت سمحه وقعه .. عجاجه الفضا عَجه

لاحديث الريد عرفتو لاقريتو ولا ليّ فيهو حُجه

يا لكلامه الليه أسقَى .. ولي إحساسي أسجَى

لما قالت يا ولد هاك عينيّ فيهن أقرا وتَهَجْه

إتبكمته .. طار الكلام وطارت معاهو أي لهجه




الارض بيه مادت وفرحه جادت شالت أي زهجه

العُمر راح ولسه بتهجه عينيها البقن ليّ ملجا

هديل كلامه .. حِرمانو نُصين لي راسي شَجه

وعبير نسامه .. داوَى الفي راسي فاتحه شَجه

شوقي الليها .. في مداينه توهني وليّ زجه



زلزال ريده مع الرأفه ليّ ترتح ورجاني رجه

فُقته فجأة بالأصوات الجارية تلعب وعامله صجه

أشوفه من بعيد في البعيد بانت قمراً ليلو دَجه

الانفاس القايمه ما هجدت وحَرها ما تطفيهو تلجه

يا ريت كل ضجه زي الاصوات الجاريه جنبي صَجه

ويا ريت كل شوفه .. تبقى شوفتِك .. البيها

ربي من كل مصيبة ليّ ولي أحبابي نَجَّا



 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 07:59 AM   #15


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



إلي شعبي الأسمر


قُلْ لرائعاتِ الأَمَانِي وجَمِيلِ الأَحْلاَمِ

وبَدِيع الصُوَرْ

ستبقين حبيساتِ الخدور إلى ضمور

كما الشعاع خافتاً إنحسر

إن لم يلحق بِكُنَّ عزمٌ عنيدٌ يَفُل الحَدٍيدَ


كالسيلِ من عَلياءٍ إنهمر

إن أردت غرست الصحاري مجداً بالعزم

سلسبيلاً متدفقاً نهر

وأنطقت الصخور وألبست الزهور بطولةً

وتنفست ضوء القمر

وإن عزمت نقشت فوق الماء إسمُكَ


وأَسْرَجْتُه أينما إنحدر

أنظر إلى السفن في اليَمِ شَادَتْ طريقاً

لمَّا جِسْمُها للعُبابِ قد مَخَرْ

لاتقل كم مضى من وقتٍ حتى عاد الماءُ

ثانيةً وله غمر

إن ترددت توجساً لن تخطو إلى الأمام

وستبقى حياً إقتبر

عن اللجم تخبرك الصافينات تسابق الريح

والبرق .. والقلب ما إنفطر

وعن العزم يحدثك النمل كيف لِقُوْتِهِ دأباً

ومُثابرةً إدخر

وعن الحُلُمِ أسأل النحل إتخذ من الجبال

بيوتاً ومن المنازل والشجر

فلا تجلس محتاراً غمَّ عليك النبراس مكتفياً

بِحَكِ الجِلْدِ والظَهَر

ولاتقل ليس لدي خيار فقَبْلُكَ مَنْ كان أمامه

العدو وخلفه البحر

فما إستكان لهاجس يثنيه عن مُرُامِهِ ولا أرعبه

مُحْدِقاً خطر

فبالعزم والإرادة والإقدام والصبر والتصميم

على أعدائه إنتصر

أُمةٌ يا لتعاستها حين تكون آمالها في شبابٍ

شاب قبل الأوان وأحتضر

فالتعيس وإن يملك قُوْتَهُ وقُوَتَهُ لكنه للعزيمة

والإرادة إفتقر

كم سرني أن أرى الدبابةَ مصفحةً تتوارى

مسرعةً مخافة الحجر

إن سرت كل يوم خطوة فإنك بالغٌ مقصدك

وإن طال السفر

أرى الكواكب باسمات لك فخراً والنجوم

إن طلبت في غير ليلته ضوء القمر

لا تكبل نفسك فتظل بائس الفكر طائش النظرات

كمن لإرادته طائعاً أسر

أنظر إلى النخل باسق طلعه متحدياً وينعه

وحلو الثمر

تراه في شموخ كأنه إكتسى على مَرِ الأزمان

حُلَةْ الدهر

من لم يجرب الإقدام ساعة صبرٍ زاغ البصرُ

وسأل مرتعداً أين المفر

الصبح آتٍ مهما إدلهم حلك الليل الطويل

ومهما جار الزمان وغدر

ولكن صباحك إن أردت كان الندى والورد

عنه تفتق الزهر

يا شعبي الأسمر إنهض فبدونك الدنيا لا تستقيم

ولا وشوش عبيره السَحَرْ




 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 07:59 AM   #16


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




قودي .. وما تنقادي

قـودي وما تنقـــادي

ساكن فيكي وساكنه فؤادي

يا الرايعه وحلـوه بلادي

بحبك فطره من مـيلادي

عشـق المَرْوي وصادي



قربك فيهو اسعـــادي

وبُعدك نار سامه اجسادِ

العـاداكِ ليهو بعــادي

واحب الناس الحابه بلادي

ديل الماشه فـي اورادي



احب الصادحه فيك شوادي

واحب احضانك ليهم فاردِي

احبك قلـباً ابيض نادي

واحبك لوناً ابيض سمره

وحـــالكه سوادي

واحب البينهم ماخدو فؤادي



دَلِك روعــه فيهو تمادي

حبيت لهجاتك وردتك ضادِ

انت في عمري طبيعي سمادِ

فيك أصحابي وفيك اندادي

وشوق الطَول عنك غادي



احبك عزه نعمات وهنادي

واحبك سلمى وسالمه مِهادِ

حلوه وزَينه بناتها بلادي

فيهن حسنك رايح وغادي

ماشه وضاحكة غـوادي



الشافن نارو مُحال إخمادِ

بيهن قلبي مُوَلْه انـادي

بات متوجع في تنـهادِ

في مشيك انت اتهـادي

احرسـك الله الهــادي



جمالك زين بلا ميعـادِ

طبيعي ومو مصنوع نِجَادِ

لونك ماخد عقلي شِرادي

وجّع قلبي زادو سهادي

بس لحظك ليهو ضِمادِ



عليك اعتدت وعليّ معتادِ

أفرحي ما تتشاحي سوادِ

قــودي وما تنـقادي

وفِكي غيرك من الاصفادِ

***

جمالك زين ها الوماضِ

تشوفو العين ولو إغماضِ

طبيعي وعفوي حار نَجّاضِ

ماخداني في حضنك وقلبك راضي

شوقي الليك فاض فَياضِ



انت الدنيا حقيقة ما افراضِ

وانت المـُنيه بلا أغراضِ

وجهك باشي بلا إعراضِ

انت الحاضر وانت الماضي

والطفل الجايي من المخاضِ



انت الارض أجملها اراضي

وانت القلــب الفينا نِباضِ

عاليه ولي الجناح إخفاضِ

فيك خصامنا وانتِ القاضي

عقـلك زينك ماهو فاضي

عقـلك زينك ما الفضفاضِ



بنرجع ليك متشابكه ايادي

قـودي انت وما تنقـادي

تسلمي لينا من الحــسادِ

ياحلــمي وغايتو مرادي

احبك غابه وصحرا ووادي



 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 08:01 AM   #17


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



ليه بتوعد ..


ليه بتوعد .. لما لي وعدك .. بتخلف

وتاني جايي تحلف وفي حلفك لي تسرف

ما الكلام ما بغلبك صناعة ليهو وتزخرف

وفر دموعك الجايي برضك ليها تذرف

ما الظروف التأخر ليها كل الناس بتعرف

ما حاكي عن ماضيك وحالو وليهو أوصف

لكن عن حالي المعاك الجرحو لسه بنزف

لاعب بي القلوب .. ترمي وتاني تخطف

الليله فكيتو قيدك الكان سنين لي مكتف

صابر عليك وما كنته لي زيفك داير اكشف

الروح الساربه ليك ما لقت غير التشحتف

ريدك نزلته رايتو العاليه كانت ترفـرف

سيبني وامشي ما اظنك جواي تاني تدلف

كنت قايلك ظاهرك لي الجواك اشفف

لكن لقيتك واسفي عليك الخداع ليك مغلف

ما اظن الانخذل فيك احن ليك تاني يعطف




 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 08:01 AM   #18


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وتاهت النضارة أماني ..في تضاريس الوهن ..

خاطرة ..



رويداً .. رويداً .. كما النار الهدوء

السكون تجمعت من تناثرها التباعد تفرقاً ..

أفواجا ..

وتنادت .. وما ابلغ التنادي صبابةً

مشاعرٌ في دلالٍ نضارةً تختال

مُؤازرةً مُلاطفةً .. مُطايفةً إن أمطرت ليلاً

إذ دعا الحال



أبحرت إفراداً شراع في خضم العمر ..

فضاء وأضواء وإمضاء ورمضاء

في الحديث معسولاً صريحاً صهيلاً

وقيل .. أو تهيؤً .. ذي جرس

متكئاً خفوتاً سروراً على أنفاسه الهمس

والحصى الوضيء إبتساماً .. توهجاً

من فوق الجسر ..

إلقاءٌ ..

إطلالةً على ظلين .. في النهر ..



أينعت والشباب .. الأمواج تكاثرت

وتلاطمت فغدت عُباب

والنفسُ بحرٌ عظيمٌ وعُمقٌ إتساع ..

آفاق .. إتساق ..

الأحلام .. الأماني والآمال .. والجري لهواً إنسياق ..



ودارت دورتها الأيام .. ويا لدورة الأيام ..

المجيء .. إحلالاً .. الآلام تتناسل سِقام ..



من خلف الأسوار الجدران البؤس الروتين ..

الصلابة .. الرطوبة .. الرتابة .. الكآبة ..

تاهت تناثراً .. ووحشةً الصبابة

وخَبَت .. غابت .. جذوةٌ وقوة ..

يا أبو مروة ..

والمخبوءُ في الحنايا المغارات قبساً تذكار

البدايات العرفة الإلفة .. الثغر الأنفاس الثنايا

والصدر الأمواج الجبال البركان ثورةً وتنهُدا

أناشيد الوداع .. والخُطى الوقع إبتعادٌ .. إرتحال ..



الجسد التعب .. إنسلب .. إنصلب

فوق أعمدة الضعف والضمور

والآمال .. الأماني .. تثاقلت مشياً

لا .. محسوبا .. ولا محسودا

في الفراغ الوهم .. الوهن

والعمر العَلَم النار ذات أوان إذ كان ..

والآن .. حان أوان النكوص الإدبار

النضارة إلى إنحسار

والإشراق إلى .. إفول ..

ما .. معقول ..

وبقايا رماد .. أثراً تذكار ..

والطبول ..



الرتم العالي .. الوقع الجميل نحاس

الخفوت إبتعاداً تلاشي .. إنتكاس

العمر الخريف..

السكون الوقار هيبةً وهيجةً أشجان ..

الحزن في آذان الوجود جنائزية ألحان

لجماله الغروب ..

أ.. قلتَ لجماله الغروب؟!..

متى كان الجمالُ .. بُعدٌ .. بَعْدٌ .. يُعدُ وبه يُعتَدُ ..

إنحساراً مغيب ..



الأعمار والأعمال والنيات والأفعال والآجال

معادلة كيف بها التساوي كفتي ميزان

كيف بالمياه الحبس غربال ..

والثقوب الطِرقة الخِرقة .. الزمهرير البرد .. والثياب أسمال ..

الظل الوريف النعيم .. حراً ذبولاً إستحال ..

والتعاقُب إقتتال أجيالٌ .. كما السنين .. تنحر أجيال ..



والسؤال ..



صوتٌ وهِنٌ ووهَنٌ يتوكأ على الهزال ..

الوضوح التمتمة الحفيف الغمغمة ..

كيف به يغدو إكسيرا لقواك فتحملك وبك تقيف

أو إقيف ..

عُمرك السارب سراعاً هروباً .. مخيف!!!

أو

إقيف .. دون جراحٍ .. الجائر نزيف ..



خوفي .. المطر الوِبال .. الرشق النبال الصبيب

والعصف الحاصيات هبوب

وبنات الأفكار .. كم .. بعيدا نِفوراً .. ذهبت تختال

الواردات .. فيما مضى .. شرودا إليه ..

وفيه .. تبتغي الأمن .. خيال

المؤشرات طرفاً وأصبعاً ..

الآسرات لحظاً واللاليء أدمعا

ملهمات الجمال ..

النبع الضياء .. التموج شلال ..



الجافلات غيداً .. تقييدا .. وفي آنٍ ..

مرخيات الحبال .. والأصوات حبال ..

الساكنات لغةً وبليغه أثراً ورودا

الشاربات قُزحاً وشفقاً

الفاتنات حُسناً ألقاً

الفجر سراجاً أذن ثم ضياءً إندلقا



النافرات الجميلات خُطىً ريماً غزال

أزاهير السعادة .. نقاء السريرة ..

النافذات البصيرة والنضرات ..

والإعتقاد .. الصيرورة

فيها كيف يحبو الضمور الذبول ..

لعل .. والعلة والمعلول ..

الأعين الجاحظات دهشةً .. في المحاجرٍ الهشه ..

تُرى .. خطراً تتقي!!! ..

كيف .. بها .. ذلك وقد جاء أَزَف

أوانه .. الذهول والسرمدي شخوص ..




 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 08:02 AM   #19


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




حقك ما وفيت


إن قلت بحبك .. ما وفيت

وهتفت بإسمك ناديت

وشارع شارع لفيت

بعالي الصوت ناغمتك

وغالي إحساسي أهديت

جواي وشلتك ..

وفي قلبي شتلتك ..

وبي دمي رويت

حقك برضو ما وفيت ..



مهما عنك غبت وجيت

ساكن جواي منك وين أمشي ..

ساكن في بصري وفي رمشي ..

ساكن في جهري ..

وجاهر في همسي ..

وهبتك روحي ونَفْسي ..

والطالع نازل نَفَسي ..

مقامك ما كفيت ..

ولو كل العندي أديت

برضو قدرك ما وفيت



أحسك جواي ماليني

وين ما تأمر وديني

وين أهرب منك

إن شلتك وإن ختيت

ما فؤادي ليك مديت

وذاتك في ذاتي دسيت

ويا ريت

لو روحي في روحك لاشيت

ما حياتي يا حياتي .. أحييت

وعمري يا دوبو معاك بديت

وين ساقتني خُطاك

ما أترددت معاك مشيت



ما إنت لي العين الضي

وإنت الحِس الماليني دوبيت

والسهم البيهو علي رميت

شايفك قدامو وعطشانك

ماشي وقايدو سلطانك

وأقدامو حفيانلك أدميت

هارب منك ألقاك قدامي

هارب منك وإنت مسامي

هارب منك وإنت أنسامي

هارب منك وعنك ..

وليك في الاخر جيت ..



ماشي في صحرا وشايفك

واحه

تعبان وفيك لاقيها الراحه

وعاد الفرح الفيهو إتمدد

ساحه

لي الكل من شافك سريت

قربو حار .. منو التوبه

وبُعدو النار الهابه هبوبه

يا صاليني ذنبي جنيت



أرحم بالله شويه وهدي

لي وين الدرب الليك يودي

أحبك .. أهتف .. ودّي ..

في جَدي المازح وهاذر جَدي ..

ليلي وقلبي ضويت

من يوم ما شُفتك طليت

حبيتك والطلة الفيها بديت

وحبيت السكة البيها مشيت

روحي يا روحي سكنته وفجيت

ومهما ليك أديت ..

مهما ليك أهديت

ألاقي حقك برضو ما وفيت




 

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 08:03 AM   #20


الصورة الرمزية حسن عمر احمد ادريس
حسن عمر احمد ادريس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 03-12-2016 (05:50 PM)
 المشاركات : 13,205 [ + ]
 التقييم :  74
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



يا صديق .. عَتِق العزف .. نشيد ..


والمخبوء نسجاً أريج ..

قلاعاً وحصوناً وكهوف ..

وأمضي به في رمضاء لحنك المزمار ..

عزفاً .. ونزفا .. وأفراح ..

غدو ورواح ..

وإنعش الحطام في الفلوات ساربة أرواح ..

وآتنا بالكون في كف الريح نجمة..

في حالك الليل بسمة ..

وفي الكتمة الأنفاس .. نسمة ..

علّنا نرتاح .. أو نمضي قلقاً في مسارب الروح ..

أنه أوان القطاف .. على أي حالٍ ..

أنه أوان .. التراتيل .. والتبجيل ..

فأضأ الشموع ..

وأمضي بنا .. في حضرتك ..

ذهاباً دون إيابٍ .. رجوع ..

فالجمال كثيراً ما باركته ..

آتية صمتاً بليغاً .. عَبْرةً .. قصيدة ..

طُهراً في النفوس ..وللنفوس .. دموع ..

شد أوتارك .. وغني ..

فما أبدع الحرف الخجول المستبيح للساحات دهشة ..

يا للحياء .. الحياة .. ستر وإلجام ..

ما أروع النظرات الهدوء الواثقة .. لثانية توترت عند الكلام ..

ثم عادت كما صفحة البحر هدوءً وإن تكن الأعماقُ عصفا ..

ما أجمل الحرف الجسارة .. الحر ارة ..

والمخبوء عمدا ومزحاً شهد الكلام ..

ما أروع العمر المفرهد .. إنقضاء ..

يتلو ترديداً أطياف الهمس والبوح .. الكلام أنصاف..

ولا يخاف ..


إلا اللفظ ممشوقاً من اللحظ .. سيفا ..

ما أجلّ السيوف في حِدة الدلال .. والوخز النضيد ..

الآتية .. من عمق الوجع المسافر زمناً رجاء ..

علّ البيات الشتاء ..

يصادف في إتون البرد .. صيفا وشمسا..

يا للجبال يذوب جليدٌ .. همسا ..

الموج مزمجراً لا محالة آتٍ .. واللجاج ..

التيار .. آتٍ .. الوعد مجيئاً .. صَدَق ..

أن تعيش وترى الأماني إخضرت في الأشجار .. ورق ..

الأشواق .. تتهاوى إحتراق ..

تبتغي .. قشة .. الغرق ..

والزمان .. حيفا ..

الكثرة والندرة ..

التضاد .. إتجاه ..

الإبتداء .. الرجوع ..

والروح طلوع ..

تلك لحظة الميلاد ..

ريم الكلمات الجافلات تسابُقاً .. إلى مرفاك البعيد ..

الآتية .. مجيئاً مهيباً .. في كرنفالات التوهج قصيد ..

يرنو للصباح .. ويسعد معك .. مَواكباً جزلى تَهِم .. بالخروج ..




 

رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : الشاعر : حيدر الشيخ
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جهاز الأمن : الحلو يدير العمليات في جنوب كردفان محمد جعفر فضل المنبر الحر 1 05-12-2013 07:32 AM
الشاعر إمام علي الشيخ حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 19 03-08-2012 11:08 AM
عمر قسم السيد حسن عمر احمد ادريس قسم المكتبات 93 02-05-2012 09:13 AM
الصدى سيف الدين حاج احمد المنتدى الأدبي الثقافي 0 01-23-2012 03:27 PM
حيدر بورتسودان عبداللطيف عوض الله ديوان الحصاحيصا 0 07-23-2011 06:51 PM

الساعة الآن 02:12 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012
منتدى الأدب والفنون